مرسل الكسيبي :سي الباجي : كفى نفاقا سياسيا !

سي الباجي : كفى نفاقا سياسيا !

ياسي الباجي بورقيبة الذي أصبح مثلك الأعلى في حفظ حقوق المرأة أين كان وأين كنت معه حين كان في كل مدينة تونسية ماخور يبيع أعراض التونسيات بكارطة عليها تصويرة الزعيم …!
أو لم تحموا مواخير الجمهورية باسم تحرير المرأة …وكتبتم على بطاقات بائعات الهوى موظفة في وزارة الداخلية ؟!
أو لم يقم بن علي تلميذ بورقيبة ووزير داخليته الأسبق بإخفاء أرشيف البوليس السياسي في ماخور عبد الله قش على مقربة من جامع الزيتونة أين بيع عرض المرأة التونسية ؟
ماهذا النفاق ؟! , الآن تحركت فيك الغيرة على عرض وشرف التونسيات وألصقتها عجبا بالأستاذ حبيب اللوز , الذي وضع في زنزانة انفرادية لايرى الشمس زمن بن علي طيلة أربعة عشر سنة حتى خرج منها لايرى الا بنصف عين ؟!
أين كنت وقتها ولماذا صمت على ظلم وجبروت بن علي وانتهاكاته وطغيانه في حق الشعب ؟!
اليوم تتكلم ؟! , لماذا صمت في حق بن علي الذي أحدث مهمة قائم بجلب العشيقات الجميلات حتى ولو كن متزوجات وقد كان الأخير يصور حفلات الأعراس ويعرضها عليه في زبونية رخيصة باسم تحرير المرأة …!
أين كنت حين كان بورقيبة يمارس عشق “شم التفاح” الذي تهيئه سعيدة ساسي كما شهد بذلك الوزير الأول الراحل محمد مزالي…؟
كان مزالي الى جوار بورقيبة في سيارته وكان الزعيم يداعب سيدة متزوجة في مقتبل العمر مطلع الثمانينات ( عد رجاء الى شهادة على العصر لمحمد مزالي على قناة الجزيرة…, انها فضائح الزعيم الذي قلت بأنه لو كان حيا لبكى ! )…
شيء من الحياء وأنت في أرذل العمر سيدي الباجي…
بقلم الإعلامي مرسل الكسيبي – 23 سبتمبر 2013

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: