مرصد إستقلال القضاء يدين التسجيل المصور بالمنزل الذي تحصنت به المجموعة الارهابية

 

توضيح
باردو في 9-9-2013
ان المرصد التونسي لاستقلال القضاء بعد اطلاعه على التسجيل المصور بتاريخ 9-9-2013 بواسطة معهد الدراسات الاستراتجية للامن و الازمات و المنشور تحت عنوان “ادلة في مهب الريح”المتضمن حسبما ورد في تقديم التسجيل المذكور معاينة الصحفيين ماهر زيد و رمزي بالطيبي للمنزل الذي تحصنت به المجموعة التي تمت مطاردتها من قبل الوحدات الامنية بمنطقة برج شاكير بسيدي حسين السيجومي
فانه يلاحظ في ضوء المعطيات المسجلة =
1-ان غياب حماية المنزل الذي تحصنت به المجموعة المطاردة و عدم التحفظ على عناصر الاثبات الموجودة به من قبل الجهات الامنية يعد مخالفة جسيمة للاجراءات الضرورية في مثل هذه الحالات
2-ان الاجراءات القانونية و الفنية توجب على الجهات الامنية =
-العمل على ضمان حراسة ملائمة للمكان الى حين وصول الفرقة الفنية المختصة التي تتولى مسؤولة ذلك المكان و جميع الموجودات
-الحرص على ان لا يقع تلويث او تبديد عناصر الاثبات وذلك خصوصا بمنع الاشخاص غير المرخص لهم بدخول المكان من مباشرة تلك الادلة فيمنع منعا باتا نقلها او تحويلها قبل التعرف عليها و تسجيلها و تصويرها عند الاقتضاء
3-ان وضعية المنزل و الموجودات الخاصة به حسبما تم تسجيله تثبت عدم مراعاة تلك الموجبات وهو ما يرتب مسؤولية مهنية و قانونية يقدرها القضاء بالاساس
عن المرصد التونسي لاستقلال القضاء
رئيس المرصد احمد الرحموني

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: