مسئولة أممية تصف أوضاع مخيمات اللاجئين فى ميانمار بـ “المتردية”

وصفت يانجى لى المبعوثة الخاصة الجديدة للأمم المتحدة المعنية بحقوق الإنسان فى ميانمار، الأوضاع فى مخيمات اللاجئين الفارين من النزاعات الطائفية بـ “المتردية”.

وذكرت شبكة “ايه بى سى” الأمريكية اليوم السبت أن لى حذرت من أن أوضاع حقوق الإنسان فى ميانمار ربما تشهد تراجعا على الرغم من التقدم الذى احرزته الحكومة المنتخبة فى هذا الشأن خلال السنوات الثلاث الماضية .

وقالت المسئولة الأممية إن المخيمات تفتقر إلى الخدمات الأساسية ، كما أعربت عن قلقها إزاء تواتر تقارير تفيد بأن المواطنين يقضون نحبهم فى المخيمات بسبب عدم حصولهم على المساعدة الطبية فى حالات الطوارئ أو بسبب ظروف يمكن الوقاية منها ، أو أمراض مزمنة مرتبطة بالحمل .

وتأتى تصريحات لى فى نهاية جولة قامت بها على رأس بعثة لتقصى الحقائق واستمرت 10 أيام ، زارت خلالها ولاية “راخين” التى شهدت منذ عام 2012 أعمال عنف بين البوذيين والمسلمين ، خلفت نحو 280 قتيلا و140 ألف مشرد معظمهم من المسلمين .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: