مساع دبلوماسية حثيثة بباريس و دعوة لحوار روسي أوكراني

جهود دبلوماسية حثيثة في دول الجوار الأوكراني بخصوص الأزمة الأوكرانية. و في هذا الإطار احتضنت العاصمة الفرنسية باريس عددا من اللقاءات على مستوى وزراء الخارجية، في حين تتواصل المحاولات لعقد لقاء مباشر بين مسؤولي خارجية روسيا و أوكرانيا، و يأتي ذلك في وقت قرر الاتحاد الأوروبي توفير مساعدات لأوكرانيا بـ15 مليار دولار.

و قال مصدر في الرئاسة الفرنسية إن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند عقد مساء اليوم اجتماعا لوزراء خارجية الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا لبحث الأزمة في أوكرانيا.

و في وقت سابق عقد وزيرا خارجية الولايات المتحدة جون كيري وروسيا سيرغي لافروف لقاء بشأن أوكرانيا، وهذا أول لقاء بين الطرفين منذ سيطرة روسيا على القسم الأكبر من شبه جزيرة القرم بجنوب أوكرانيا.

من جهته دعا وزير الخارجية البريطاني “وليام هيغ” نظيره الروسي إلى لقاء وزير خارجية أوكرانيا أندري ديشتشيتسا في باريس حيث يوجد الجميع للمشاركة في لقاء بشأن لبنان.

كما أعلن وزير الخارجية الأوكراني الذي رافق كيري في طائرته إلى باريس، أنه “يأمل إجراء مشاورات ثنائية ومتعددة الأطراف مع روسيا”.

و تأتي هذه التحركات قبل يوم من انعقاد قمة طارئة للاتحاد الأوروبي في بروكسل والتي قد تشهد اتخاذ تدابير رادعة بحق روسيا لثنيها عن مزيد من التدخل بأوكرانيا.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: