مستوطنون يطالبون نتنياهو بوقف المفاوضات والرد عسكريا على "القناص"

طالب قادة المستوطنين والأحزاب المتطرفة الصهيونية رئيس حكومتهم بنيامين نتنياهو بوقف فوري للمفاوضات مع السلطة الفلسطينية وذلك بوقف عملية الإفراج عن أسرى فلسطينيين في إطار اتفاق استئناف المفاوضات كما طالب بعضهم العمل العسكري الفوري من اجل وقف عمليات القناص الفلسطيني.

فقد قال افي روئه رئيس المجلس الاستيطاني “بعد مرور فترة طويلة من الهدوء الأمني عاد “الإرهاب” يرفع رأسه بفضل المفاوضات الجارية مع الفلسطينيين فمبعوثي أبو مازن يجلسون مع تسيبي ليفني في حين أن التحريض الفلسطيني مستمر ضد “اسرائيل”.

كما طالب افي بوقف عملية الإفراج عن أسرى فلسطينيين والرد عسكريا لكبح جماح الإرهاب  والرد عبر المزيد من البناء الاستيطاني” على حد تعبيره.

أما وزير الإسكان والبناء الإسرائيلي أوري ارئيل قال :”لقد عدنا للواقع الماضي حيث تقع العمليات خلال المفاوضات فلا يجب أن يتكرر الواقع الماضي ويجب على نتنياهو السماح للجيش التصرف بيد من حديد ضد “الإرهاب” الذي بدا يرفع رأسه”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: