مسلمو الروهنجيا في أراكان محرومون من صلاة التراويح في مساجدهم

تم منع مسلمي الروهنجيا من أداء صلاة التراويح بالمساجد في كثير من مدن وقرى أراكان للعام الثاني على التوالي حيث قامت حكومة ميانمار بإغلاقها منذ عامين ، ولم تسمح بفتحها للمصلين طيلة هذه الفترة .

وقال ناظر حسين من أهالي قرية روهنجية : ” نحن نصلي الفروض والتراويح خفية داخل منازلنا ، بعيدا عن أعين الرقباء الحكوميين الذين يمارسون علينا ضغوطا ومضايقات شديدة في حال اكتشافهم لمسلم روهنجي وهو يصلي ” .

وأضاف : ” سئمنا من هذا الوضع ، وتحرقنا الأشواق للعودة إلى المساجد والصلاة فيها ، نتمنى أن نكون قادرين في رمضان القادم على قراءة القرآن وأداء الصلوات في مساجدنا ” .

يشار إلى أن حكومة ميانمار تفرض حظرا للتجول على مسلمي الروهنجيا في كثير من مدن وقرى أراكان ؛ وذلك عقب اندلاع الأحداث العنيفة ضد الروهنجيا من قبل البوذيين ” الموغ ” في 10 جوان 2012 .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: