sante

مشروب رمضاني شهير يحمي من السرطان ويعالج الاكتئآب

[ads2]

اعتاد الكثير منا إعداد شراب العرقسوس على سفرة الإفطار في شهر رمضان المبارك فإنه فضلاً عن طعمه اللذيذ يدخل في الكثير من التركيبات الدوائية.

و إليكم بعضا من هذه الفوائد: يساعد على شفاء قرحة المعدة خلال عدة أشهر، وله أثر فعال في إزالة الحرقة عند حدوثها، ويساعد على ترميم الكبد لإحتوائه على معادن مختلفة، و يدر البول، ويشفي السعال المزمن باستعماله كثيفا أو محلولاً بالماء الساخن، و لذا يفضل استعاله ساخناً للوقاية من الرشح و السعال و أثار البرد يجلب الشهية باستعماله أثناء الطعام ويسهل الهضم باستعماله بعد الطعام.

ويعمل على تحسين الجهاز المناعي، كما يعمل على قتل البكتيريا في المعدة، ومن ثم تحسين عملية الهضم، ويقي من أمراض القلب، لاحتوائه على مركبات مضادة للأكسدة تمنع تصلب الشرايين، يحمي من الإصابة بأمراض السرطان، كونه يحتوي على مواد مضادة للأكسدة، ويعمل على التخلص من الاكتئآب، لوجود حمض الجلايسيرزيك في جذور العرقسوس الذي يعمل التخلص من العصبية والاكتئاب.

ويعالج مشاكل الجهاز الهضمي، ويقي من ارتجاع المرئي، يعمل علي خفض مستوى الكولسترول في الدم، يساعد على فقدان الوزن، والتخلص من الدهون الزائدة، يتخلص من السموم الموجودة في الدم، يعالج الأمراض الجلدية كالصدفية والإكزيما  نزلات البرد والأنفلونزا واحتقان الحلق.

بالإضافة إلى أنه أفضل شراب مرطب للمصابين بمرض السكر لخلوه تماماً من السكر العادي، منشط عام للجسم و مروق للدم، ويفيد في شفاء الروماتيزم لاحتوائه على عناصرفعالة، ويحتوي على الكثير من أملاح البوتاسيوم والكالسيوم وهرمونات جنسية ومواد صابونية، و يفيد في شفاء الروماتيزم لاحتوائه على عناصر تعادل الهدروكورتيزون ويساعد في تقوية جهاز المناعة في الجسم.

و لا ينصح بالاكثار من شرب العرقسوس لكل من :
1- مرضى ضغط الدم المرتفع و ذلك لانه يعمل على احتباس الماء و الصوديوم و بالتالي يزيد من معدلات ضغط الدم
2- مرضى السكري و ذلك لان العرقسوس يحوي مركبات تشبه في تأثيرها مركبات الكورتيزن مما يؤثر بالسلب على جسم مريض السكري.
3-مرضى الجلوكوما (او المياه الزرقاء) و ذلك لانه يزيد من الضغط داخل العين.
4- مرضى القلب لانه يسبب سرعه ضربات القلب و يزيد من ضغط الدم.
5-مرضى الكلى و ذلك لان الاضطراب في تركيز الأملاح المعدنية في الدم الناتج عن استهلاك العرقسوس يتسبب ايضا بتلف في وظائف الكلى، لهذا ينصح من يعاني من أمراض الكلى بتجنب استهلاك العرقسوس بجميع اشكاله. وقد كشفت الأبحاث ان المسنين هم أكثر عرضة من غيرهم لتاثيرات العرقسوس السلبية على الكلى.
6- الزيادة في شرب العرقسوس تسبب نقصًا في هرمون التستوسترون عند الرجال، ومن ثم فقدان الرغبة الجنسية، كما لا يُفضل تناوله بكثرة بالنسبة إلى النساء؛ لأنه يزيد أعراض الدورة الشهرية؛ لأنه يحبس سوائل الجسم.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: