مصر:جبهة استقلال القضاء تحذر القوات المسلحة والشرطة من قمع انتفاضة الشباب المسلم

حذرت جبهة استقلال القضاء المصرية جنود وضباط القوات المسلحة والشرطة من تنفيذ الأوامر والتعليمات الصادرة إليهم من قادتهم بارتكاب جرائم ضد المتظاهرين الذين خرجوا اليوم للتظاهر تحت شعار ” انتفاضة الشباب المسلم ”
وقال المنسق العام للجبهة عمرو علي الدين في تصريح له أن الأوامر العليا لا تحمى من ينفذها من المسؤوليه الجنائيه وأنه لا يوجد قانون فى أى دستور يبيح أو يسمح للجندى أو الضابط بالتعرض العنيف للمظاهرات أو إطلاق الرصاص لأى سبب على المتظاهرين

هذا وقد نوهت  الجبهة وحذرت  بصرامه الجنود والضباط إلى أن الكشف عن هوياتهم ووحداتهم ومحاسبتهم بعد الإطاحة بالإتقلاب أمرٌ ليس بالعسير وأنه توجد كشوفٌ بأسماء الذين اشتركوا فى فض اعتصامى رابعة والنهضة ولن يفلت أحدٌ من العقاب .

ويذكر أن الجبهة السلفية المصرية هي من دعت  الى التظاهر اليوم الجمعة 28 نوفمبر 2014 تحت شعار “انتفاضة الشباب المسلم ”

ومن بين القوى الثورية والإسلامية التي استجابا للدعوة :

* جماعة الإخوان المسلمين

*أولتراس نهضاوي وهي حركة شبابية مؤيدة لمرسي، وقد قالت في بيان :ندعو الشباب المصري بالنزول في كل ميادين مصر للمشاركة في المظاهرات لرفع راية الإسلام”
وأضاف البيان : “مشاركتنا ليست تفرقة عنصرية، ولا اضطهاد ديني، ولكن احقاقا للحق، فهم يريدون دينا يتماشى مع أهوائهم”.

*شباب حزب الاستقلال وهم أحد مكونات التحالف الداعم لمرسي، ، وقال بيان لهم: “نعلن انضامنا لمعركة الهوية (انتفاضة الشباب المسلم )، داعيا جموع الشعب المصري للمشاركة في الانتفاضة لإنهاء الحكم العسكري ورفض أي مساس بهوية مصر العربية الاسلامية ورفض أي هيمنة من أي نظام خارجي وعلي رأسها الهيمنة الامريكية”.

*حازمون وهي حركة مؤيدة للشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل المؤيد لمرسي والمحبوس- حاليا- على ذمة عده قضايا

*حزب الفضيلة وقد قال رئيسه محمود فتحي، : ” إن الحزب يدعم مظاهرات الجمعة، ويدعو المصريين للخروج للمشاركة، ليس باعتبارها نهاية الوضع السياسي القائم ولكنها بداية تغيير للتعامل الفكري والميداني”.

*حركة شباب ضد الانقلاب وقالت في بيان : ” تقدر وتثمن حركة شباب ضد الانقلاب أي دعوة ثورية جادة وصادقة لاسقاط هذا الانقلاب ونظامه ودولته”.

هذا وتشهد المدن والمحافظات المصرية استنفارا أمنيا غير مسبوق لقمع المظاهرات

وفيما أكدت الجبهات العازمة على التظاهر أن المظاهرات ستكون سلمية وتقتصر على رفع القرآن الكريم فإن مصدرا أمنيا قال أن التعامل مع المتظاهرين سيكون بمنتهى الحزم مع وضع المنشآت والمواقع الحيوية فى أولويات التأمين وفى مقدمتها قناة السويس

ومن جهتها خصصت وزارة الصحة في سلطة الانقلاب 2600 سيارة إسعاف لتوزيعها على الميادين الحيوية تحسبا من سقوط قتلى وجرحى

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: