مصرع 22 شخصا خلال أسبوع بسبب العاصفة الثلجية شمال شرق الولايات المتحدة

حذر خبراء الأرصاد الجوية في الولايات المتحدة من اقتراب موجة ثانية من العاصفة الثلجية الضخمة التي تضرب مناطق شمال شرق البلاد الجمعة 14 فبراير بينما لا يزال التيار الكهربائي مقطوعا عن الآلاف في الولايات الجنوبية التي اجتاحتها الموجة الأولى من العاصفة. ويبقى نحو 550 ألف منزل ومكتب بدون كهرباء، بينما أعلنت السلطات عن إلغاء نحو ألف رحلة من عدد من المطارات عبر البلاد. وبلغت حصيلة الضحايا بسبب العاصفة التي اجتاحت البلاد يومي الثلاثاء والاربعاء الماضيين، 22 قتيلا، بينهم إمرأة حامل. وبلغ ارتفاع الثلوج في واشنطن الخميس نحو 35 سنتيمترا وفي نيويورك نحو 19 سنتيمترا. وازدادت كثافة تساقط الثلوج على الساحل الشرقي الأمريكي الخميس مع اقتراب الموجة الثانية من العاصفة، ومن المتوقع أن تبلغ قوة العاصفة ذروتها الجمعة وأن تتعرض لضربتها بالدرجة الأولى ولايتا كونيتيكت وماساتشوستس. لكن وكالة الأرصاد الجوية الوطنية توقعت تحسن الأحوال الجوية بحلول السبت والأحد المقبلين. وبدت شوارع العاصمة واشنطن المغطاة بالثلوج مهجورة الخميس، بعد أن قررت الحكومة الفيدرالية إغلاق مكاتبها نظرا لسوء الأحوال الجوية. وسيبدأ العمل في المقرات الحكومية صباح الجمعة بتأخير قدره ساعتين، نظرا للصعوبات التي يواجهها العاملون فيها للوصول الى أماكن عملهم.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: