مصرع 25 مجنّدا من جيش النظام السوري وتنظيم الدولة يسقط مروحيّة تابعة له فوق مطار كويرس

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية عن إسقاطه لمروحية تابعة للنظام السوري، اليوم الأحد، فوق مطار كويرس العسكري بريف حلب و مقتل من كانوا على متنها.

من جهتها، أفادت المعارضة السورية بأنّ 25 عنصرا من قوات النظام السوري لقوا مصرعهم في تفجير مبنى بـحلب شمالي البلاد،  اليوم الأحد، في وقت واصلت فيه المعارضة توسيع سيطرتها على محافظة إدلب بالشمال الغربي.

كما أفادت الشبكة السورية لحقوق الإنسان بمقتل أربعة مدنيين، بينهم طفل و امرأة، جراء إلقاء مروحيات النظام برميلين متفجرين على حي السكري بحلب.

و ذكرت مصادر صحفية أن شخصين قتلا، و أصيب آخرون بجروح في بلدة عين شيب بمحيط مدينة إدلب ولحق دمار بالممتلكات ومنازل المدنيين في بلدات عين لاروز، وحزارين، وكفرنبل بريف إدلب إثر غارات لطيران النظام الحربي.
ونقلت سوريا مباشر عن ناشطين وقوع قتلى وجرحى جراء غارة لطيران النظام على حي السد بدرعا (جنوبي البلاد).

هذا و ذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية أن قواتها أسقطت طائرة مروحية تابعة للنظام السوري فوق مطار كويرس العسكري بريف حلب.

من جانبها، قالت وكالة سانا التابعة للنظام، نقلا عن مصدر عسكري في قوات النظام زعم أنّ طائرة مروحية سقطت أثناء إقلاعها من المطار بسبب خلل فني طارئ، مما تسبب بمقتل كامل طاقمها، من بينهم عقيدان و رقيب في الجيش.

يذكر أنّ قوات تنظيم الدولة الإسلامية  تحاصر مطار كويرس الواقع في ريف حلب الشرقي منذ مارس/آذار 2014 ويخوض اشتباكات عنيفة في محيطه ضد قوات النظام.

و لا تعدّ هذه المرة الأولى التي يتم فيها إسقاط طائرة للنظام السوري على أيدي معارضيه، و غالبا ما يقتل قائدها و من معه أو يتم أسرهم إذا خرجوا أحياء من الحادث.

المصدر: وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: