مصر: أحمد تهامى الجيش تحول إلى حزب سياسى يسعى لإنجاح مرشحه

أكد الدكتور أحمد تهامى، الأستاذ بجامعة دورهام الإنجليزية، أن المؤسسة العسكرية تخلت عن حياديتها وباتت حزبا سياسيا يسعى لإنجاح مرشحه فى الانتخابات.
واستشهد تهامى فى تدوينة له على حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك على صحة ما يقول بـ«مشاركة محمود حجازي، رئيس الأركان الحالي ومدير المخابرات الحربية حتى أيام قليلة، فى فريق الاشراف علي إعداد البرنامج الانتخابي لعبدالفتاح السيسي».
وأضاف تهامى: «التورط العسكري الرسمي في الحملات السياسية والانتخابية المباشرة ينهي تمامًا فكرة حياد المؤسسة العسكرية ويضعها في موضع الحزب السياسي الذي يسعي لانجاح مرشحه في مقابل أحزاب وجماعات أخرى».
واعتبر تهامى ذلك «تجاوزًا واضحا لفكرة حياد الدولة ومؤسساتها».
وكانت إحدى الصحف المقربة من سلطات الانقلاب وخصوصا جهاز المخابرات قد كشفت أمس الثلاثاء عن حضور اللواء محمود حجازى، الذى عينه قائد الانقلاب رئيسا للأركان منذ عدة آيام، اجتماعات حملة السيسى باعتباره عضوا أساسيا فيها.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: