مصر: أمن الانقلاب يقيد معتقلة في سرير المرض !

قامت سلطات الانقلاب بتقييد هنادي إبراهيم، الطالبة بجامعة الأزهر والمعتقلة بسجون الانقلاب، بالكلابشات في سرير المرض بمستشفى دمنهور بمجرد خروجها مباشرة من غرفة العمليات بعد إجرائها لعملية الزائدة، ذلك بعد معاناتها مع الألم لأكثر من 3 أيام بون تدخل من إدارة السجن لانقاذها أو عرضها على طبيب مستشفى السجن.

وخالفت داخلية الانقلاب تعليمات الطبيب الذي أوصى باستمرار تواجد هنادي بالمستشفى لرعايتها، حيث قامت بترحيلها بعد إفاقتها من التخدير مباشرة إلى السجن الذي تخلو مستشفاه من أية تجهيزات أو إمكانيات لاستقبال المرضى، كما منعت أسرتها من زيارتها أو الإطمئنان عليها.

يذكر أن هنادي معتقلة من يوم 24 ديسمبر 2013، وصدر بحقها حكم بالسجن 5 سنين وغرامة 100 ألف جنيه في شهر فبراير / فيفري الماضي، كما تعرضت للضرب يوم 10 يونيو / جوان المعروف إعلاميا بـ”اقتحام القناطر”، ثم تم نقلها عقابيا من سجن القناطر لسجن دمنهور.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: