مصر: البنك المركزي يكشف تخلي دول الخليج عن “السيسي”

كشف البنك المركزي المصري عن تراجع الاحتياطي النقدي الأجنبي بواقع 570 مليون دولار ليصل إلى 16.687.3 مليار دولار أمريكي في نهاية جوان2014، مقابل 17 مليار و28 مليون دولار في شهر ماي الماضي، ليؤكد أنه لم تصل مساعدات عربية منذ تولي قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي الحكم.

واكد البنك المركزي فى بيان صادر عنه اليوم الثلاثاء، أنه لم تصل مساعدات من الدول العربية منذ حلف السيسي اليمين.

وأشار إلى أن تراجع بعض الدول العربية عن ضخ مساعدات فى تلك الفترة مما جعل السيسي يرفض الموازنة العامة للدولة في بادئ الأمر، وبعدها قام بإجراءات لتحريك أسعار الوقود، وفرض مزيد من الضرائب.

وكانت دول السعودية والإمارات والكويت قد أعلنت انها ستقدم مساعدات بقيمة 12 مليار دولار إلى مصر بعد تولي السيسي الحكم مباشرة وهو ما لم يحدث حتي الان.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: