مصر : البورصة المصرية تخسر 15 مليار جنيه بعد إعلان الانقلابي عبدالفتاح السيسي ترشحه للرئاسة

بعد ساعات من إعلان الانقلابي عبدالفتاح السيسي عزمه الترشح لرئاسة مصر مُنيت البورصة المصرية بخسائر فادحة وفقد مؤشرها الرئيسي ما يعادل نحو 2.7% بنهاية الجلسة بعد صعود تجاوز 1.3% واقتربت خسائر السوق من 15 مليار جنيه، حيث خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة نحو 14.9 جنيه، تعادل 3% بعدما تراجع من نحو 502.3 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات أمس إلى نحو 487.4 مليار جنيه بنهاية إغلاق تعاملات اليوم.
وأرجع نائب رئيس شعبة الأوراق المالية، عيسى فتحي، التراجعات الحادة التي مُنيت بها البورصة المصرية اليوم إلى ضغوط وصفها بأنها “مريبة”، لإظهار البورصة المصرية بهذا الشكل بنهاية تعاملات اليوم، رداً على إعلان قائد الانقلاب ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة.
وأشار إلى أن تعاملات المصريين التي كانت تتجه للشراء طوال الجلسات الماضية اتجهت للبيع بكثافة خلال جلسة اليوم، فيما اقتنص الأجانب الفرص الكبيرة بعد الخسائر القياسية التي مُنيت بها كافة أسعار الأسهم خلال جلسة اليوم، وهو ما يزيد من الشكوك والريبة حول تدخل بعض الأطراف لتوجيه البورصة نحو هذه الخسائر الحادة.
وعلى صعيد المؤشرات، فقد تراجع مؤشر “إيجي إكس 30″ بنسبة 2.7% فاقداً نحو 229 نقطة إلى مستوى 8251 نقطة مقابل نحو 8480 نقطة في إغلاق تعاملات أمس.

وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: