مصر: حركة 6 ابريل وحزب مصر القوية يقاطعان الانتخابات الرئاسية

أعلنت حركة “شباب 6 أبريل” المعارضة في مصر مقاطعة الانتخابات الرئاسية المقررة في 26 و27 ماي 2014 ووصفتها بأنها “محاولة قانونية لتتويج المشير السيسي”.
وقالت الحركة في بيان جاء خلال مؤتمر صحفي إن ” قيادات الجيش سبق وأن قدمت وعودا في مرحلة ما بعد 30 يونيو ﺑﻌﺪﻡ ﺍﻟﺘﺪﺧﻞ ﻓﻰ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﺔ ﻭﺗﻠﺒﻴﺔ ﺭﻏﺒﺎﺕ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﻭﺍﻟﺠﻤﺎﻫﻴﺮ ﺍﻟﻐﻔﻴﺮﺓ التي خرجت للتظاهر ضد حكم الرئيس السابق”.
وأضاف البيان : ” إستغلت تلك القيادات موجة الثلاثين من يونيو لإعادة عقارب الساعه إلى الوراء عشرات السنين و العودة لعهد القلم السياسى وزوار منتصف الليل و التنكيل بالمعارضين بلا رادع وأداء إقتصادى فاشل أحال حياة المصريين الى جحيم وأمن مفتقد رغم كل الإجراءات القمعية و الإستثنائية. فلم يكن أبداً المواطن و إحتياجاته هدفهم و مسعاهم، بل ترسيخ أقدام إمبراطورية إقتصادية عسكرية و الحفاظ على شبكة مصالح تضررت بشدة بعد ثورة يناير، فقط حدثوهم عن ميزانية القوات المسلحة و مناقشتها فى البرلمان لتتأكدوا” .
ويذكر أن حركة 6 أبريل لعبت دورا قويا في ثورة 25 يناير 2011 التي أجبرت الرئيس حسني مبارك على التنحي كماأيدت الانقلاب على الرئيس المنخب محمد مرسي
إلا أنها مع معارضتها المستمرة لأداء المؤسسة العسكرية أصدرت محكمة مصرية حكما بتاريخ 28 أفريل 2014 يقضي بحظر أنشطتها ومصادرة مقارها.
هذا ومن جانبه أعلن حزب مصر القوية مقاطعته كذلك للانتخابات وقال أحمد إمام المتحدث الإعلامى للحزب : “بالنسبه للموقف من انتخابات للرئاسة فإن الحزب يرى أنه بناء على عدم تغير المشهد السياسي والظروف المحيطة به منذ إعلان الحزب موقفه بعدم ترشيح أحد من أعضائه للانتخابات الرئاسية فإن الحزب يؤكد على موقفه السابق بعدم المشاركة في الانتخابات الرئاسية”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: