مصر : ضابط شرطة يعلن عن استقالته رفضا لقتل المتظاهرين

مصر : ضابط شرطة يعلن عن استقالته رفضا لقتل المتظاهرين

أعلن ضابط الشرطة المصري  أحمد رضا، عن استقالته من وظيفته وخلع بدلته ، اعتراضا ورفضا لقتل المتظاهرين التي يفرضها نظام الانقلاب .

وقال  أحمد رضا الذي  يحمل رتبة رائد،في تدوينة له على موقع “فيسبوك”: “يعني إيه ضابط أو جندي (شرطة أو جيش) يمسك سلاحه ويصوبه على شاب مصري (ابن بلده) أعزل ينادي بحريته، ولا يملك غير فكره وصوته، لا هو حرامي ولا سفاح ولا تاجر مخدرات، ساعتها هنا لازم نقف ونقول يا ضابط (شرطة كنت ولا جيش)، إنت وظيفتك تحمي فكري ورأيي وصوتي، لا وكمان توصله للمسؤولين، حتى لو المسؤول كان الرئيس”.

وأضاف رضا: “أنت وظيفتك تنصفني، تحمي ظهري، وأنا بطالب بحقوقي، وأنا بطلب حريتي في بلدي، إسمع صوت المواطن وهو بيقولك: أنا المواطن اللي اتخصم من قوت عيالي رصاص سلاحكم عشان تحموا عرضي وتحموا بلدي، فبلاش أول ما أعلي صوتي ألاقي رزقي وقوت عيالي رصاصة تكتم كلامي”.

واستطرد قائلا: “عقيدة جيشي وشرطة بلادي ما تصوبش سلاحك على ابن بلدك، حتى لو كان في ده نهايتك، خاف لما يجي يوم مش حتلاقي حد جنبك، وساعتها لا وزير بينفع ولا رياسة، حتتسئل لوحدك عن قتل روح كانت بتصرخ فاكرك هتنصف”.

وتابع: “فكر قبل ما تطلع رصاصة، في رصاصة تقتل عدوك ورصاصة توجع سنين، افتكر إن اللي واقف قصادك، ممكن يكون أخ ليك، بيتباهى ويقول: لولا أخوي بلدي ممكن تضيع، وأنت وفي لحظة شاردة تلاقي أخوك ميت قتيل برصاص سلاحك اللي فاكر أنه كان حماية ليه”.

وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: