مصر : مظاهرات حاشدة وقتيل في جمعة “إسقاط دستور الدم”

شهدت جل المدن والمحافظات المصرية، اليوم الجمعة 10 جانفي 2014 مسيرات حاشدة ضد الانقلاب العسكري الغاشم وضد الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور ضمن أسبوع “إسقاط استفتاء الدم”

وقد تمركزت قوات الأمن المصرية بكثافة منذ الصباح الباكر في الشوارع الرئيسية بالعاصمة، وفي بقية المحافظات، كما أغلقت الميادين الرئيسية لمنع وصول المتظاهرين وقامت بإطلاق الغاز عليهم وبحملة اعتقالات في صفوفهم

ومن جهتهم رفع المتظاهرون لافتات نادت بمقاطعة الاستفتاء على الدستور الجديد المقرر يومي 14 و15 جانفي 2014 كما رددوا هتافات مثل ” قاطع دستور الدم ” و “دستور باطل والسيسي قاتل” و “دم اخواتكم في الميادين وبناتنا في الزنازين”. و “الانقلاب هو الارهاب”

وفي الاسكندرية سقط قتيل وهو محمد سعد عبد المطلب جمعة، 34 عامًا، كما أصيب عدد من المتظاهرين بإصابات متفاوتة الخطورة في المنيا والسويس نقلوا على إثرها إلى المستشفيات
وقال شهود عيان إن الاشتباكات، التي كانت قريبة من مسجد “عمر الخطاب”، وسط المنيا، تسبب في احتراق جزء من جدار المسجد، بعد أن اشتعلت النيران في أحد الأكشاك المجاورة للمسجد، وامتدت ألسنة اللهب إلى جدار المسجد.

كما شهدت جل الجامعات مظاهرات طلابية نددت بحملة الاعتقالات في صفوفهم
ونظم طلاب ضد الإنقلاب في جامعة الأزهر مسيرة طافت أرجاء المدينة الجامعيه، كما تظاهروا أمام البوابة الرئيسية للمدينة في شارع مصطفي النحاس، تنديدا بالممارسات القمعية لقوات الداخلية تجاه الطلبة وإعتراضا علي الحكم الذي صدر بالأمس ضد 26 طالب من طلبة جامعة الأزهر بالحكم بالسجن عامين ونصف.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: