مصر :مقتل وجرح أمنيين في انفجار قرب قصر الاتحادية الرئاسي تبنته جماعة “اجناد مصر “


جد اليوم الاثنين 30 جوان 2014 انفجارا بعبوتين ناسفتين قرب قصر الاتحادية الرئاسي بمصر أسفر عنه مقتل خبير مفرقعات بمديرية امن القاهرة وإصابة أربعة آخرين.

وقال مصدر أمني أن أجهزة الأمن عثرت على عبوتين ناسفتين بالقرب من قصر الاتحادية الرئاسي، تم إبطال مفعول واحدة وأثناء التعامل مع الأخرى انفجرت في القوة مما أسفر عن مقتل الضابط وإصابة الثلاثة الآخرين.

وكانت قوات الأمن المصرية قد رفعت درجة التأهب استعدادا للاحتفال بذكرى مظاهرات 30جوان / يونيو، التي أدت إلى الانقلاب على الرئيس الشرعي محمد مرسي
هذا وقد ، أعلنت جماعة جهادية تطلق علي نفسها “ أجناد مصر” في بيان لها نشرته على حسابها،تبنيها لزرع العبوات الناسفة عند القصر الرئاسي بالاتحادية

وقالت الجماعة في بيان لها على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) إنهم “نجحوا في زرع عبوات ناسفة بالقرب من القصر الرئاسي في انتظار تفجيرها في القوات الشرطية المكلفة بالتأمين”.

وكانت مجموعة “اجناد مصر” الجهادية نشرت على حسابها على تويتر يوم الجمعة الماضي تحذيرا الى “المارة بالأماكن الملغمة بعبوات ناسفة عند القصر الرئاسي بالاتحادية” بعد الغاء عملية تفجير بسبب وجود مدنيين.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: