مظاهرات بمصر تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية

شهدت محافظات مصرية اليوم الثلاثاء مظاهرات للاحتجاج على الأزمات المعيشية اليومية واستمرار انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة، وذلك في إطار ما سماها المحتجون “ثورة الغلابة” التي دعت لها الحركة الشعبية “ضنك”.

ففي محافظة الإسكندرية، جابت المسيرات أحياء ميامي والحضرة والهانوفيل غربا، ورفع المتظاهرون لافتات تندد بالأوضاع الاقتصادية وارتفاع الأسعار، وطالبوا بإسقاط ما وصفوها بحكومة الانقلاب.

وفي محافظة الشرقية، ندد المتظاهرون باستمرار انقطاع التيار الكهربائي وطالبوا برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي وحكومته والإفراج عن المعتقلين. 

وفي صعيد مصر، مرت مسيرة بوسط أحد الأسواق الشعبية في محافظة المنيا للتنديد بارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة، كما طالب المحتجون بإسقاط الانقلاب ومحاكمة السيسي.

وشهدت محافظة بورسعيد أيضا مسيرات جابت عدداً من الأحياء السكنية لحث المواطنين على المشاركة في الاحتجاجات على انقطاع الكهرباء والتنديد بالأزمات الاقتصادية والمعيشية.

وبحسب شبكة “رصد”، فقد نظم تحالف دعم الشرعية في مركز نبروة بمحافظة الدقهلية مظاهرة بالاشتراك مع حركتي “ضنك” و”ألتراس ربعاوي نهضاوي”، حيث رفع المشاركون شعارات رابعة ولافتات ثورة الغلابة، منددين بانقطاع الكهرباء وندرة المياه وبالحالة الاقتصادية الصعبة التي تعيشها البلاد.

كما نظمت “ضنك” وقفة بالأقصر تنديدا بغلاء الأسعار وبرفع الدعم عن السلع التموينية.

وفي بني سويف، نظمت مسيرة احتجاجية ضد الغلاء بشارع السوق في حي الجزيرة، حيث حمل المشاركون شعارات “ضنك”، وشعارات منددة باستمرار انقطاع الكهرباء.

المصدر : الجزيرة + وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: