مظاهرات منددة بالانقلاب في القاهرة والمحافظات

انطلقت مظاهرات في القاهرة ومحافظات مصرية عدة عقب صلاة الجمعة استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب للتظاهر استكمالا لمظاهرات أسبوع ‘الشباب عماد الثورة’ التي انطلقت الجمعة الماضية.

ففي القاهرة خرجت المظاهرات المناهضة للانقلاب العسكري والمتمسكة بشرعية الرئيس المعزول محمد مرسي، في مناطق عدة أبرزها مسجد عمرو بن العاص بمصر القديمة ومدينة نصر والمعادي وعين شمس والمطرية. وفي محافظة الجيزة خرجت المظاهرات في كل من المهندسين والهرم والوراق وكرداسة.

كما خرجت مظاهرات تندد بالانقلاب العسكري وتطالب بعودة الشرعية في أحياء سيدي بشر وأبو سليمان والمنتزه بمحافظة الإسكندرية.

وفي محافظة المنوفية خرجت في مدينة شبين الكوم بعد صلاة الجمعة مسيرة منددة بالانقلاب العسكري، وجابت المسيرة عددا من شوارع المدينة وردد المشاركون فيها هتافات تدعو القوات المسلحة إلى مغادرة الشارع والعودة إلى ثكناتها واستعادة المسار الديمقراطي.

وفي مدينة حوش عيسى بمحافظة البحيرة شمالي مصر، انطلقت مسيرة جابت مناطق رئيسية بالمدينة، ورفع المشاركون في المسيرة شعار رابعة العدوية ولافتات تندد بما سموه حكم العسكر. ورددوا هتافات تطالب بعودة الشرعية واحترام الإرادة الشعبية.

وفي مدينة الزقازيق عاصمة محافظة الشرقية مسقط رأس الرئيس المعزول خرجت مسيرة تطالب الجيش برفع يده عن الحياة السياسية.

ورفع المشاركون في المسيرة شعارات رابعة العدوية ولافتات تندد بالاعتقالات التي تشمل رافضي الانقلاب إضافة إلى العديد من الطلاب الذين بدؤوا هذا الأسبوع مظاهرات واحتجاجات داخل مدارسهم وجامعاتهم رفضا لما سموه حكم العسكر.

وانطلقت المظاهرات أيضا في محافظة بورسعيد وفي مناطق عدة بأسيوط ودمياط والغردقة والعريش بشمال سيناء والخانكة وشبرا الخيمة في محافظة القليوبية وبمدينة سمالوط بالمنيا والإسماعيلية وقنا.

وفي مدينة المنصورة بالدقهلية شيع آلاف المتظاهرين جنازة القيادي بجماعة الإخوان المسلمين صفوت خليل الذي توفي داخل سجن المنصورة مساء أمس متأثرا بإصابته بمرض السرطان، وردد المتظاهرون هتافات غاضبة ضد سلطات الانقلاب.

وقال ناشطون إن قوات الأمن كثفت إجراءاتها في محيط ميدان التحرير وفي ساحات أخرى رئيسية بالقاهرة بعد دعوة تنظيمات شبابية إلى التظاهر اليوم ضد الانقلاب.

أمام المطار
وعلى صعيد متصل دعت ‘حركة شباب ضد الانقلاب’ المؤيدة للتحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب إلى مظاهرات أمام مطار القاهرة الدولي اليوم الجمعة.

وأعلنت الحركة أن المظاهرة ستبدأ بعد صلاة الجمعة وبعدها ستتجه إلى المطار بمشاركة حركات شبابية بينها ‘أحرار 6 أبريل’، و’شباب حزب الوسط’، و’شباب العمل ومجموعة الجنوب (وهي مجموعة من الشباب الاشتراكيين).

وأوضح قيادي بحركة شباب ضد الانقلاب لوكالة الأناضول أنه لا نية للاعتصام، مشيرا إلى أن اختيار المطار للتظاهر يهدف ‘لمحاولة كسر كل الحواجز النفسية التي يضعها الانقلاب من الممنوعات في التظاهر’. وأضاف أن ثورة الشباب ليس لها حدود ولا سقف لها إلا رحيل الانقلاب.

وكانت مظاهرات عديدة في وقت سابق حاولت الوصول إلى مطار القاهرة للتظاهر، إلا أن قوات الأمن كانت تتصدى للمتظاهرين في الطرق الرئيسية المؤدية للمطار وتحول دون وصولهم.

مظاهرات ليلية
وتأتي مظاهرات الجمعة بعد أن تظاهر الليلة الماضية مناهضو الانقلاب في مناطق بالقاهرة منها حي المعادي، وفي مناطق بالجيزة بينها البدرشين وكرداسة وناهيا وفي الزقازيق بالشرقية وفي المنيا.

وخرجت مساء أمس مظاهرة مناهضة للانقلاب في منطقة السيوف بالإسكندرية، حمل فيها المتظاهرون شعار رابعة، كما طالبوا بعودة الشرعية وبمحاسبة المسؤولين عن قتل المتظاهرين السلميين.

وضمن المظاهرات الطلابية التي انطلقت منذ بدء العام الدراسي السبت الماضي، نظم طلاب ينتمون لجماعة الإخوان في جامعة الزقازيق ثلاث مسيرات، وتجمعوا أمام مبنى رئاسة الجامعة، ونظموا سلسلة بشرية مطالبين بعودة الشرعية.

كما تظاهر طلاب بجامعات الإسكندرية والمنصورة والفيوم حيث رفعوا لافتات تطالب بالإفراج عن زملائهم المعتقلين وبعودة الشرعية ورحيل ما سموه حكم العسكر.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: