مفتي القدس يدعو إلى شد الرحال إلى الأقصى

على إثر دعوة جماعات صهيونية إرهابية لاقتحام المسجد الأقصى بمناسبة ما يسمى عيد الفصح الذي يبدأ الاثنين المقبل دعا الشيخ محمد حسين مفتي القدس الفلسطينيين إلى شد الرحال والرباط في المسجد لرد هذه الجماعات المتطرفة

وحذر الشيخ حسين من المخططات الصهيونية التى تحاك ضد المسجد مؤكدا على أن “المسجد الأقصى هو مسجد إسلامى ولا علاقة لغير المسلمين به وهو يقع تحت ولاية الأوقاف الإسلامية ونرفض أى تدخل صهيوني  فى شؤونه”.

ومن جانبها دعت السلطة الفلسطينية منظمة التعاون الإسلامي، وجامعة الدول العربية، إعادة إثارة موضوع استمرار التهديدات الصهيونية بالسيطرة على المسجد الأقصى وتقسيمه زمانيا ومكانيا

وجاء هذا الطلب في ضوء الإعلان عن عقد اجتماع اللجنة الفرعية التي عينتها لجنة الداخلية في الكنيست الصهيوني والمسماة لجنة ‘تسور’، للبحث في ترتيب الصلوات اليهودية في الأقصى المبارك، حيث يدور الحديث عن تخصيص الفترة الصباحية لاقتحامات يهودية للأقصى بحماية الشرطة لهم، ومنع المصلين المسلمين من دخوله خلال تلك الفترة، وإقرار قانونية إقامة صلوات يهودية في المسجد الأقصى، إضافة إلى الاستعدادات لاقتحامات جماعية يهودية للمسجد خلال عيد الفصح العبري الذي يوافق يوم 14/4/2014، والدعوة لتقديم القرابين داخل المسجد.

وأعربت الخارجية عن أملها من الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأمين العام الجامعة العربية، بعقد اجتماعات تشاورية مع المندوبين الدائمين لاتخاذ ما يلزم من إجراءات في مواجهة هذا التصعيد الصهيوني  الخطير.

المصدر : وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: