مقتل طيار وإصابة آخر في تحطم مقاتلة إسرائيلة أثناء عودتها من قصف غزة

تحطمت أمس الاربعاء طائرة اسرائيلية من طراز “اف 16”   في صحراء النقب بعد عودتها من قصف قطاع غزة  مما أسفر عنه مقتل أحد الطيارين وإصابة آخر .

 

وأفاد الجيش الاسرائيلي أمس الأربعاء 05 أكتوبر أن الطائرة تحطمت في قاعدة رامون العسكرية خلال عملية الهبوط، مشيرا إلى أن نيرانا اندلعت داخل الطائرة لأسباب مازالت مجهولة، أجبرت الطيارين على القفز منها.

وأقر الجيش الإسرائيلي بأن المقاتلة كانت تنفذ عمليات عسكرية في غزة قبل عودتها إلى القاعدة.

ويذكر أن قوات الاحتلال شنت  30 غارة جوية خلال الأمس على غزة ، كما قامت مدفعية الاحتلال باستهداف عدد من مواقع المقاومة الواقعة على حدود القطاع.

من جهتها أطلقت المقاومة الفلسطينية صاروخا  محلي الصنع  من قطاع غزة أمس الأربعاء، وسقط بمستوطنة “سديروت” المحاذية لقطاع غزة، وتضررت سيارة وأصيب عدد من المستوطنين بالهلع.

و على إثر نجاح الصاروخ في السقوط بالمستوطنة فتح  الجيش الإسرائيلي تحقيقا سريعا، بسبب عدم اعتراض “القبة الحديدية”، للصاروخ الذي ضرب مستوطنة “سديروت” أمس الأربعاء.

ووفق موقع “واللا” العبري، فإن الجيش فتح التحقيق، لمعرفة ملابسات عدم تنبه “القبة” لصاروخ انطلق من قطاع غزة، وكاد أن يتسبب بوقوع حالات موت بـ”سديروت”.

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: