258

مقتل مستوطن بإطلاق نار في الخليل وانسحاب المهاجم

[ads2]

قتل مستوطن إسرائيلي وأصيب آخرون في إطلاق نار قرب مستوطنة “عتنائيل” جنوب مدينة الخليل، بعد أن أطلق فلسطينيان النار على سيارتهم ما تسبب في انقلابها.

وبحسب وكالة “معا” الفلسطينية، فقد فرت السيارة التي أطلقت النار إلى جنوب الخليل.

في وقت سابق اليوم الجمعة، حاولت فلسطينية طعن عناصر من جنود الاحتلال الإسرائيلي في الخليل بجنوب الضفة الغربية المحتلة، قبل أن يطلقوا النار عليها بكثافة ويقتلوها.

وأظهرت لقطات مصورة بكاميرا هاتف محمول جنود الاحتلال يحاولون الاعتداء على الفتاة داخل موقع للجنود، قبل أن تحصل فوضى ويفر عدد منهم ويطلق آخرون النار بشكل مباشر على الفتاة وتستشهد.

هذا ويذكر ان   أمس الخميس  قتلت مستوطنة وأصيب آخر بجروح خطرة، بعد تسلل شاب فلسطيني إلى مستوطنة “كريات أربع” كبرى البؤر الاستيطانية في الخليل صباح اليوم، وقيامه بطعنهما باستخدام سكين.

ونقلت مواقع فلسطينية عن القناة العاشرة الإسرائيلية، قولها إن الشاب طعن مستوطنا وابنته وأصابهما بإصابات خطيرة داخل منزلهما في مستوطنة كريات أربع، قبل أن يداهمه حراس المستوطنة ويقوموا بإطلاق النار عليه وقتله.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، إن منفذ العملية يدعى محمد الطرايرة، ويبلغ من العمر 17 عاما، وهو من بلدة بني نعيم التابعة لمدينة الخليل والقريبة من المستوطنة.

كما أصيب ثلاثة مستوطنين فادت  أمس الخميس،  في عملية طعن في سوق تجاري وسط مدينة “نتانيا” حسب موقع “4040” العبري.
وتحدث إعلام الاحتلال عن استشهاد منفذ عملية الطعن عقب العملية مباشرة و  هو الشهيد وائل أبو صالح يبلغ من العمر 46 عاماً.

[ads2]

الصدى + وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: