لقي 30 عنصرا من مليشيا الحوثي الشيعية و اتباع المخلوع علي عبد الله صالح، مصرعهم خلال اشتباكات مع المقاومة الشعبية و الجيش الوطني اليمني في منطقة الحلالة في حريب القراميش جنوب غربي محافظة مأرب الواقعة شرقي اليمن، في وقت تمكّنت في الموقاومة و الجيش من أسر عدد آخر.

و قد سيطر الجيش الوطني و المقاومة الشعبية، اليوم السبت، على أجزاء واسعة من “جبل الريحانة” بمحافظة الجوف شمالي اليمن، فيما قتل عدد من مسلحي الحوثي باشتباكات في محافظات مأرب و تعز و شبوة.

من جهته، قال القيادي في المقاومة في محافظة الجوف مبارك العبادي لوكالة الأناضول، إن المقاومة والجيش سيطرا خلال الساعات القليلة الماضية على أجزاء واسعة من جبل الريحانة المطل على معسكر اللواء 115 الواقع تحت سيطرة الحوثيين في المحافظة.

وقد تمكنت قوات الجيش والمقاومة الشعبية من أسر ثلاثة من مسلحي جماعة الحوثي خلال المعارك التي دارت في الساعات الماضية، وأن الاشتباكات ما زالت مستمرة بين الجانبين.

هذا و تدور معارك عنيفة منذ أشهر في عدد من مناطق محافظة الجوف، وتمكن الجيش والمقاومة قبل أيام من السيطرة على مناطق من بينها مدينة الحزم عاصمة المحافظة.

المصدر: الأناضول