مقتل 70 عنصرا من الجيش العراقي و الحشد الشيعي في هجمات لتنظيم الدولة بالفلوجة و الأنبار

مقتل 70 عنصرا من الجيش العراقي و الحشد الشيعي في هجمات لتنظيم الدولة بالفلوجة و الأنبار

لقي نحو سبعين عنصرا من الجيش العراقي و مليشيا الحشد الشيعي، مصرعهم، اليوم الأحد، في هجمات لقوات تنظيم الدولة بجامعة الأنبار قرب الرمادي من جهة و في قصف صاروخي لمواقع عسكرية قرب الفلوجة غربي بغداد.

وقالت مصادر صحفية من بغداد أنّ قرابة ستين عنصرا من الجيش و الشرطة الاتحادية و الحشد الشيعي قتلوا في هجمات و تفجير عبوات ناسفة داخل أسوار جامعة الأنبار التي تقع جنوبي مدينة الرمادي الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة منذ شهر ماي المنقضي.

و أكدت مصادر رسمية عراقية مصرع نحو ستين من القوات العراقية و الحشد الشيعي. و اضافت بأن القوات التي دخلت الجامعة جوبهت بمقاومة من مقاتلي تنظيم الدولة الذين يشتبكون منذ أسابيع مع القوات العراقية في الأطراف الشرقية و الجنوبية للرمادي.

و قالت مصادر صحفية بالفلوجة أنّ 12 من الجيش العراقي قتلوا في قصف لقرات تنظيم الدولة شمالي الفلوجة.

و يذكر أنّ الجيش العراقي بدأ مؤخرا بدعم من مليشيا الحشد الشيعي الموالي لإيران و طيران التحالف الدولي عمليات عسكرية في أحواز مدينتي الرمادي و الفلوجة في محاولة لاقتحامها.

المصدر: الجزيرة

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: