مندوب حماية طفولة مساعد بقفصة يروي تفاصيل حادثة الرضيعة المعنّفة

أكد إبراهيم الشعباني مندوب حماية طفولة مساعد في ولاية قفصة لموزاييك اليوم الخميس 30 جويلية 2015 أن الحالة الصحية للرضيعة المعنفة مستقرة حاليا بعد تلقيها العلاج في المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة في صفاقس في انتظار صدور التقرير الطبي وتحديد أسباب الحادثة والتثبت في إمكانية تورط والدها في تعنيفها.

وأوضح إبراهيم الشعباني أن المندوبية تلقت إشعارا بأن الرضيعة التي ولدت بتاريخ 27 جوان 2015 تعرضت للعنف، مشيرا إلى أن آثار الاعتداء كانت واضحة وتم نقلها من المستشفى المحلي إلى أحد المستشفيات الجهوية بصفاقس.

وأضاف إبراهيم الشعباني أن الشرطة قامت باستنطاق والدها الذي نفى نفيا قاطعا قيامه بتعنيف ابنته، فيما رجحت والدتها خلال استنطاقها تعرضها الى حادث منزلي.

وقال مندوب حماية الطفولة المساعد إن وضعية الرضيعة مستقرة وأن الأبحاث مازالت متواصلة في انتظار صدور التقرير الطبي، مضيفا أنه تمت مراسلة كل من النيابة العمومية ووكيل الجمهورية إضافة الى قضية الأسرة في الغرض.

إستمع للتسجيل الصوتي:

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: