منصر: المعركة معركة عدالة اجتماعية وحريات، وليست معركة بين الاسلاميين واليسار

نقد عدنان منصر، رئيس حملة الدكتور محمد المنصف المرزوقي على صفحته الخاصة على الفيسبوك مواقف وكتابات أبو يعرب المرزوقي -القيادي في حركة النهضة- الأخيرة والتي يعتبر فيها أن الصراع في تونس وجب أن يكون بين الاسلاميين واليسار مما اعتبره منصر خطأ فادحا بما أن مطالب العدالة الاجتماعية تجمع كافة اطياف الشعب التونسي .

وكتب منصر قائلا :

“أقرأ هذه المدة للصديق أبو يعرب المرزوقي، وأتابع منذ مدة تطور مواقفه نحو نقيض ما كتبه وقاله منذ سنوات قليلة. أبو يعرب يعتقد، وهذا في نظري سبب تحول موقفه، أن الصراع هو بين اليسار والإسلاميين، وأن التحالف بين الاسلاميين والنداء هو الحل في مواجهة اليسار. اعتبار اليسار عدوا هو منطلق الخطأ. هذا منطق يفترض أن يراجع، ذلك أن يسار اليوم، بكل المخاض الذي يعيشه، ليس يسار السبعينات الذي عايشه أبو يعرب. الحل يا صديقي هو في اعادة تأسيس اليسار الاجتماعي، ولا أعتقد أن مضامين اليسار الاجتماعي تفرقنا. مبدأ العدالة الاجتماعية يخترق كل الدكاكين الحزبية والايديولوجية، وننتظر أن يخترق كل تكلسات الماضي. المعركة معركة عدالة اجتماعية وحريات، وليس معركة بين الاسلاميين واليسار.”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: