منظمات يهودية تحشد لمسيرة تهويدية حول الأقصى الأحد

أعلنت منظمات يهودية عزمها إطلاق مسيرة تهويدية ضخمة مساء غد الأحد حول أبواب المسجد الأقصى المبارك.

وقالت المنظمات في إعلانات لها إنها ستنظم المسيرة في تمام الساعة السادسة مساء من ساحة حائط البراق، وستلتف حول أبواب الأقصى جميعها، وسيتم خلالها رفع رايات “الهيكل المزعوم”، والمطالبة بفتح جميع أبواب الأقصى لليهود.

وسيشارك في المسيرة عدد كبير من أفراد منظمات “الهيكل المزعوم”، وستكون مشاركتهم تضامنا مع المتطرف يهودا جليك، الذي لازال لا يستطيع المشاركة في النشاطات التهويدية الميدانية، وذلك بعد إصابته برصاص فلسطيني في 30 أكتوبر، نُقل على إثرها للعناية الفائقة.

وتسود القدس المحتلة حالة من الاحتقان الشديد، إثر تزايد عمليات الطعن والدهس التي ينفذها شبان مقدسيون، ردا على استمرار انتهاكات واعتداءات الاحتلال بحق المسجد الأقصى وأهالي القدس بشكل عام.

كما اعلنت المنظمات نيتها تنفيذ برامج توراتية إرشادية وتعليمية داخل ساحات المسجد الأقصى، خلال فترتي الاقتحامات، ابتداء من الساعة 7:30 صباحا، ومن جديد مع الساعة 12:30 مساء.

وسيشارك في هذه البرامج كل من أفراد منظمة “طلاب لأجل الهيكل، وهليبا، وأمناء الهيكل، ونساء لأجل الهيكل”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: