منظمة “شباب فلسطين” بالنمسا تؤكد على حق العودة للأراضي الفلسطينية

منظمة “شباب فلسطين” بالنمسا تؤكد على حق العودة للأراضي الفلسطينية

أكدت منظمة شباب فلسطين بالنمسا على حق العودة إلى الأراضي الفلسطينية التي طردتهم منها إسرائيل والعصابات الصهيونية، مشددة على أن هذا الحق غير قابل للتنازل.

جاء ذلك في كلمة “قاسم زهارنة” رئيس المنظمة  خلال احتفالية نُظمت، مساء أمس السبت، بمناسبة عيد الفطر المبارك بفيينا، الذي أقامته المنظمة بالتعاون مع رابطة المرأة الفلسطينية، والمجلس التنسيقي لدعم فلسطين.

وحسب مراسل الأناضول حضر الاحتفال عدد كبير من الجالية الفلسطينية وخاصة الجيل الثاني والثالث، وشمل سوقاً للمأكولات الفلسطينية خُصص ريعه للأعمال الإنسانية في غزة، كما شمل فقرات فنية لفرقة جذور للدبكة، وأغاني من التراث الفلسطيني

وأشار “زهارنة” إلى السياسات التي تنتهجها قوات الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكات حقوق الإنسان تجاه  الشعب الفلسطيني، مذكراً بالعدوان الإسرائيلي على غزة وماخلفه من دمار وقتل.

وطالب بضرورة “فك الحصار الجائر المفروض على غزة من سنوات طويلة والذي أدي إلى تردي الأوضاع الإنسانية في الأراضي الفلسطينية”.

وفي تصريح أدلى به للأناضول، لفت “زهارنة” إلى أن الهدف من الاحتفالية هو تذكير الأجيال الجديدة في الغرب بالقضية الفلسطينية من أجل التمسك بحق العودة وعدم نسيانها مع مرور السنين، بحسب قوله.

ومن جانبها  طالبت “عزة بشير” رئيس رابطة المرأة الفلسطينية بالنمسا، بضرورة الإفراج عن جميع المعتقلين والمسجونين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأكدت في كلمتها خلال الاحتفال، على أهمية دور المرأة الفلسطينية في الصمود والمقاومة ومواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: