موقع “ديبكا” الصهيوني:النظام المصري يستعد لضرب حماس بعد تصنيفها إرهابية

أكد موقع ديبكا الاستخباراتي الصهيوني أن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي  اتخذ قرارا بتوجيه ضربة جوية لقواعد ومعسكرات حركة حماس في قطاع غزة

وأشار الموقع الى ان الجيش المصري يستعد لذلك، وقد جاء قرار المحكمة المصرية السبت 29 فيفري 2015  بتصنيف حرحة حماس كمنظمة إرهابية بمثابة تحضير لهذه الضربة.

[ads2]

ويذكر أن موقع دببكا كان قد كشف إبان الحرب الأخيرة على غزة عن رسالة سرية أرسلها الانقلابي عبد الفتاح السيسي بتاريخ 7 أوت 2014 إلى جيش الكيان الصهيوني قال فيها أن حماس لم تخضع بالمفاوضات وأمرهم أن يواصلوا ضربها لإنهاء جناحها العسكري

كما يذكر أن إعلام السيسي يحرض منذ فترة على ضرب حماس متهمين إياها بشتى التهم وعلى رأسها الإرهاب

هذا وقد رفضت الفصائل الفلسطينية حكم المحكمة المصرية و خرجت مظاهرات  حاشدة في فلسطين المحتلة تنديدا بالحكم

ورفع المتظاهرون  لافتات كتب عليها “حماس شرف الأمة”، وهتفوا : “كلنا حماس، كلنا مقاومة”، وقال أحد المشاركين: “هذا القرار اصطفاف وولاء مطلق للاحتلال وخيانة لدماء الشهداء والأسرى والجرحى”

ومن جانبه قال القيادي في حماس مشير المصري خلال المسيرات الحاشدة بالقطاع: “مثل هذه القرارات لن ينال من عظمة حماس والقسام، لأن حماس أخرجت العدو مع شعبها من القطاع بسلاحها، وأفرجت عن الأسرى، والقادم أعظم لصالح تحرير الأسرى والمسرى”.

ومن جهتها رفضت حركة فتح القرار وقال عضو لجنتها المركزية جمال محيسن:  “حركة حماس جزء أصيل من النسيج الاجتماعي الفلسطيني ولا يمكن القبول بأن تكون  حركة إرهابية، ويجب على القضاء المصري توضيح الدليل الذي استند إليه حين أصدر هذا القرار”.

وبدورها أكدت حركة الجهاد الإسلامي أنها تنظر بخطورة كبيرة لهذا القرار، معتبرة أنه لا يخدم مصالح وتطلعات الأمة العربية التي انحازت للقضية الفلسطينية.

وقال القيادي بالحركة خالد البطش في تصريح للخبر الجزائرية : “حركة حماس هي فصيل فلسطيني مقاوم قدمت سيلاً من التضحيات دفاعًا عن كرامة الأمة في مواجهة الإرهاب الصهيوني، وقد شكلت المقاومة الفلسطينية بتضحياتها وعيَ الأمة، ولن يسيء لها قرار قضائي مستعجل”.

ومن جانبها، طالبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، كل مؤسسات الدولة المصرية بوضع حد لما وصفته بالإساءة التي تمس كل فصائل وشرائح الشعب الفلسطيني”.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: