موقف المنظمة التونسية للشغل من قضية تحييد المساجد

أصدرت المنظمة التونسية للشغل بيانا توضح فيه  موقف أعضائها من قضية تحييد المساجد هذا نصه:

الحمد لله وحده تونس في 07 مارس 2014
موقفنا من قضية تحييد المساجد

ما المقصود بدقة من مسألة تحييد المســـــاجد ؟ وما هي المعاييــــر التي يجب اعتمــــادها في هذا الصدد؟ وما هي الجهة التي يوكل إليها تقييم مدى حيادية المسجد؟
أسئلة لا بد من طرحها بكل شفافية وموضوعية على جماهير شعبنا و أن يدار حولــــها نقـــــــاش مستفيــــــــض عبـــــر حوارات جـــــــادة ومسؤولة تضـــع النقــــــــاط على الحروف وتحـــــــد من مساحــــات التأويــــل والإجتهاد حتى لا يتحول الأمر إلى شعار يرفعــــــــه البعــــض لإرهاب روّاد المساجد ودفعهم إلى هجرهـا على سبيل الحيطة والحذر أو مدخلا لزرع الفتنة بين جموع المصلين أو ذريعة لتصفية حسابــــــات سياسية أو حتى نقابية كمـا هو الشأن بالنسبة لأخينا الشيخ رضا الجـوادي أحد القيـــــادات المؤسســـة لمنظمتنا و رمز من الرموز الدينية التي لا تخشى في الحق لومة لائــــم.
إننا في المنظمة التونسية للشغل ندرك تماما أهمية التمييز بيـــــــن الشـــــأن السيـــــــــاسـي الذي أصبح للجميع قول فيه و باع بما في ذلك القضاة و الأمنيون و رموز النظــــام القديم و من باب أولى وأحرى أئمـــة المساجد الذيــــــن يمثلون ضميــــر الأمّــــــة وقدوتهـــــــا بالنـــظر إلى ما يكتسيـــــه ديننا من طابع شمــــــولي يتضمّن شؤون الحكـــــم والمعامـــــلات إلى جانب الأخلاق والعبـــــــادات وبين الشأن الحزبي الخاص بفئة اختـــــــــارت أن تكــــــون لها رؤيتها ومنهجها وأدواتها التي تتميـز بها عن غيرها في إطار التنافس على السلطــــــة.
وإننا في المنظمة التونسية للشغل نعتبر أنفسنا جزءا لا يتجزأ من منظومة مقاومة الفساد والإرهاب لكننا نحذّر من مغبّة خلط الأوراق والتباس المفاهيــــــم الذي يســعـــــى البعض إلى تكريسه تحـــــت عناوين يريدونـــها أن تبقى فضفاضة من قبيل تحييد المساجد أو مقاومـة الإرهــاب حتى يتمكنــــــــوا في ظل سياسة الدفع إلـى حافة الهاوية واختلاط الحابل بالنابل مـــن إزاحة أهم العقبات التــــــي تحول دون استعادة أو تثبيت مواقعهم في الساحتيــــن السياسيـــــة و النقابية على أســــــــاس مقـــــولة :
“الغاية تبرّر الوسيلة” .
عاشت تونس آمنة مزدهرة ووفية لهويتها
عن المجلس الوطني التنفيذي

 

بيان منظمة الشغل تحييد  المساجد

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: