ميادة

ميادة حناوي و هاني شاكر يدعمان عصابات الحشد الشعبي الشيعية بأغاني رغم مجازرها بحق المسلمين في العراق

[ads2]

خصص مجلس الوزراء العراقي مبلغ 800 ألف دولار ضمن موازنة الطوارئ لتحسين سمعة القوات النظامية ومليشيات “الحشد الشعبي”؛ حسب مصادر حكومية عراقية

ويأتي هذا المخطط في سياق الرد على تقارير لمنظمات حقوقية دولية ومحلية عراقية أكدت فيها ارتكاب مليشيات “الحشد الشعبي” جرائم تطهير طائفية تمثلت بعمليات إعدام وقتل وتنكيل وحرق منازل وسرقة ممتلكات في مدن عراقية عدة كالفلوجة، وديالى، وصلاح الدين، وشمال بابل.

ومن بين الفنانين الذين تم حشدهم لتلميع صورة ميليشيات الحشد الشعبي الإرهابية الفنانة السورية ميادة الحناوي والفنان المصري  هاني شاكر.

هذا وأفاد مسؤول عراقي رفيع في هيئة الإعلام والاتصالات لموقع ” العربي الجديد ” أنه تم تخصيص “500 ألف دولار لإقناع مغنين وفنانين عرب من سورية ومصر ولبنان لإعداد أغاني وفيديو كليبات تمجد المليشيات العراقية المعروفة بالحشد الشعبي فيما تم تخصيص 300 ألف دولار في الداخل العراقي وذلك يأتي لمواجهة الإعلام المضاد”.
وحول إذا ما كانت ميادة وهاني شاكر من بين الذين تم الاتفاق معهم وفقا لذلك، قال “بالتأكيد أغانيهم للحشد ليست مجانية”.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: