ميسي .. عاشق لقب الهدّاف التاريخي

[ads2]

أصبح المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي المحترف في صفوف فريق برشلونة الإسباني، عاشقا للقب الهداف التاريخي في البطولات التي يشارك بها، وكذلك مع فريقه برشلونة، ومنتخب بلاده.

تفوق ميسي بهدفه في مرمى المنتخب الأميركي في المباراة التي انتهت بفوز منتخب التانغو برباعية نظيفة، على نجم المنتخب السابق غابرييل باتيستوتا الذي كان هدافا تاريخيا للمنتخب الأرجنتيني برصيد 54 هدفا.

وعادل ميسي الرقم القياسي لهداف منتخب الأرجنتين السابق، بعدما قاد بلاده لاكتساح فنزويلا 4-1 في دور الثمانية، حيث رفع رصيده إلى 54 هدفا في 78 مباراة مع الأرجنتين، لينجح في تسجيل هدف بمباراة أمريكا بنصف النهائي ويتربع على القمة منفردا، ويصبح الهداف التاريخي لـ “التانغو”.

ولم يكن فوزه بلقب الهداف التاريخي مع التانغو هو الأول خلال مسيرته الكروية، لكنه أصبح الهداف التاريخي لفريق برشلونة بعدما أحرز معه 453 هدفا خلال مشاركاته مع الفريق الإسباني البالغ عددها 531 مشاركة.

ويحتل “البرغوث”، وهو اللقب الذي يطلق عليه من قبل جماهيره، كذلك صدارة هدافي الدوري الإسباني (الليغا) منفردا، بعدما رفع رصيده من الأهداف إلى 312 هدفا، متفوقا على منافسه الهداف التاريخي لريال مدريد ونجم المنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: