نائب عن القوى السنيّة: القوات الأمنية ومليشيا الحشد الشعبي تمنع آلاف العائلات العراقية من العودة إلى منازلها

في مداخلة له بمداولات البرلمان العراقي، قال عضو في كتلة اتحاد القوى “السُنّية”، الجمعة، إن نحو 5 آلاف عائلة نازحة من قرية البوعجيل و ناحية الدور قرب مدينة تكريت بمحافظة صلاح الدين (شمال) أنّ القوات الأمنية العرقاية و مليشيا الحشد الشعبي الشيعية منعت نحو 5 آلاف عائلة عراقية من العودة إلى منازلهالم مشيراً إلى أن وضع تلك العائلات صعب من الناحية الإنسانية.

و أوضح عبد ذياب العجيلي النائب عن كتلة اتحاد القوى، أكبر ممثل للسنة داخل البرلمان، أن القوات الأمنية و الحشد الشعبي لم يسمحوا حتى صباح الجمعة بعودة العائلات النازحة من قرية البوعجيل و ناحية الدور، مشيراً إلى أن تلك العائلات يقدّر عددها بنحو 5 آلاف عائلة.

و أضاف أن العائلات التي نزحت عن المنطقتين جراء المعارك التي درات بين قوات الدولة الإسلامية و القوات الحكومية الشهر الماضي، متواجدة حالياً في منطقتي الحويجة و الرياض جنوب محافظة كركوك، و مدينة سامراء بمحافظة صلاح الدين.

و أشار النائب إلى أن بعض العائلات النازحة سمح لها مؤخراً بالعودة إلى منازلها في ناحية العلم القريبة من تكريت أيضاً بعد استعادتها من قبل القوات العراقية، لافتاً إلى أن يتم إجراء اتصالات مع أطراف في الحكومة العراقية للسماح بعودة النازحين الى البو عجيل والدور.

و تواجه الميليشيات الشيعية وعلى رأسها “الحشد الشعبي”، اتهامات من القوى السياسية السنُية بارتكاب جرائم قتل و خطف و إحراق مساجد و أحياء للسنّة في المناطق التي تدخلها بعد انسحاب قوات الدولة الإسلامية منها.

المصدر : الأناضول

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: