نتنياهو يتوعد و أبو عبيدة يحذر

أكد نتنياهو أنه “عاقد العزم على الاستمرار في الحملة بكل الوسائل ووفقا لما تقتضيه الحاجة.” متعهدا باستمرار الهجوم على قطاع غزة حتى استعادة أمن إسرائيل.
و مع شن الكثير من الغارات الجوية آخرها استهدفت القائد العسكري لحركة حماس محمد الضيف الذي نجا لكنه فقد زوجته و ابنه .. و 19 فلسطينيا لقوا حتفهم.
منعت السلطات الاسرائيلية دخول منظمات حقوقية إلى قطاع غزة و اعتبر نتنياهو – أن حركة حماس داعشية الأصول.
و على الجانب الفلسطيني، نجد أبو عبيدة يحذر شركات الطيران العالمية من استخدام مطار بن غوريون الاسرائيلي اعتبارا من الساعة السادسة صباحا (بالتوقيت المحلي) ويمنع أي تجمعات للسكان الاسرائيليين في المناطق والمدن في داخل اسرائيل وتحديدا في ملاعب كرة القدم مع مطالبته الوفد الفلسطيني العودة من القاهرة التي كانت تستضيف مفاوضات غير مباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: