نجيبة الحمروني في خطاب تحريضي تدعو الصحفيين للفوضى و العصيان المدني ونشر ما يريدون

نشرت نجيبة الحمروني  على صفحة “كابيتاليس”  على  الفايس بوك  بيانا تتوعد  فيه وتهدد وتحرض في الصحافيين والاعلاميين على العصيان المدني  والفوضى و التحرك حتى لا تتعرض المؤسسات الاعلامية للضغط الحكومي على حد قولها و ذلك على خلفية طرد سفيان بن فرحات و بعض الصحفيين داعية  الصحفيين للتحرك ليبقى الاعلام حر  قائلة “كلنا مراد المحرزي …..كلنا سفيان بن فرحات …… كلنا الطيب بوزيد ” وهي تدرك تماما ان الصحفي سفيان بن فرحات من اكثر الصحفيين البنفسجيين والذي يملك أرئيف أسود زمن المخلوع و أبضا ما عرف به من عامة الناس نشره للاكاذيب و الاشاعات و من سعيه الدائم لتفتين و التحريض ،و  متناسية أيضا  أن هذا الاعلام  وخاصة منه العمومي لا يزال يتخبط في النقطة الصفر  وفاقد للمصداقية و لثقة التونسيين لانه لا يزال تسطير عليه مافيات تجمعية و الحال ان كان يجب على هذه النقابة و على رئسهم الحمروني ان تتوجه اكثر لتطهير الاعلام العمومي من براثن صناع الفتن و أبواق التجمع و ان تعمل على تحسين أدائه  و أن يتحلى بالحياد و الاستقلالية عوض الانحياز لأطراف معايدة للثورة و بشكل مفضوح .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: