نقابة سامي الطاهري الذي لا يعرف للقبلة اتجاها بـقلم عادل القلمامي

نقابة سامي الطاهري الذي لا يعرف للقبلة اتجاها بـقلم عادل القلمامي

نقابة أئمة اتحاد الشغل مغتاضة من وزير الشؤون الدينية لانه وضع منظومة الكترونية لتسجيل الحجيج -يعني قص العلفة على كثير من السماسرة-.

النقابة مغتاضة لان الوزير دعا الى مساهمة الائمة في الحملة ضد الارهاب والقيام بتوعية الشباب بما في ذلك المساجين،، نقابة سامي الطاهري -الذي لا يعرف للقبلة اتجاها- تريد “خطة نضالية” تكون شريكة فيها ؟؟؟ النقابة مغتاضة لان الوزير يدعو لخطة 100 الف حافظ للقرآن (ربما تريد عددا اكبر من ذلك، مليون حافظ مثلا!!) ، النقابة مغتاضة جدا لان الوزير اعفى احد اعضائها في حين لما قام بطيخ بعزل أئمة من منظوري المنظمة التونسية للشغل كان موقفها “دعو الوزير يعمل واحترموا هيبة الدولة” ،النقابة مغتاضة من الوزير الحالي،، لا لانه لم يشركها في القرار إذ لا أعتقد ان الوزير السابق كان يشركها او يستشيرها، النقابة مغتاضة من الوزير الحالي لانه قطع الحبل بعصابة تجفيف المنابع ومافيات البحيرة من مستشاري كمال الجندوبي ،النقابة تتحرك لا للدفاع عن الأئمة والشأن الديني في البلاد بل لإشباع رغبة المستولين على الاتحاد ممن لا يرون للدين من دور سوى “تخدير الشعوب” أوتحريضها على الارهاب،، الصورة اسفله من اجتماع نقابة الائمة بحبر اليسار الاعظم سامي الطاهري،،، الائمة بالمارسياز مدنكسي الرؤوس يستمعون تلاوة مباركة من توجيهات الرفيق قبل غزوة باب بنات بتعزيز من نقابة التعليم والسكك الحديدية وتعليب القرط للعلفة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: