نقلا عن شمس أف أم: كربول تعطي تعليماتها بقطع الغذاء عن 30 فلسطينيا بعد نهاية تاريخ التأشيرة

نقلا عن إذاعة شمس أف أم، فقد أصدرت وزيرة السياحة امال كربول، عشية اليوم الجمعة 20 جوان 2014، تعليماتها بوقف الطعام و كل الإمتيازات على الـ 30 فلسطينيا المقيمين في المدرسة السياحية بكركوان قبل ساعات من نهاية تاريخ التأشيرة التي قدمتها السلطات التونسية لهم مؤخرا.

و قال مراسل شمس أف أم، أنّ السفير الفلسطيني في تونس اتصل بالسلطات المعنية في رام الله و لم يتلقى ردّا حتى اللحظة، مما أثار حيرة السلطات الجهوية امام هذا الإشكال القانوني بين خيار تمديد مدة التأشيرة من قبل السلطات التونسية المعنية بالأمر والإقامة التي ستنتهي قريبا خاصة و ان المدرسة السياحية ستدخل في عطلة.

و للتذكير، فإنّ الـ 30 فلسطينيا كانوا قد قدموا إلى تونس بعد أن تعذّر عليهم النزول في مطار بنغازي، لكن تمّ حجزهم بمطار تونس قرطاج ثمّ نقلهم للإقامة في المدرسة السياحية بكركوان.

و يأتي قرار كربول ضمن سلسلة من التضييقات التي يواجهها الفلسطينيون في تونس، اذ تمّ ترحيل 11 فلسطينيا منذ قرابة الأسبوعين على التراب الجزائري كما تمّ أمس ترحيل أسير فلسطيني محرّر جاء للزواج من تونسية، بالقوّة إلى الأردن.

fggdg

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: