نقل سفارة كوريا الجنوبية في ليبيا إلى تونس بعد تعرضها لهجوم

أفادت كوريا الجنوبية بأنها نقلت بعثتها الدبلوماسية من طرابلس إلى تونس بعد استهداف مسلحين سفارتها مطلع الأسبوع مما خلف قتيلين في صفوف حراس أمن السفارة. وأضافت الوزارة بأن نقل البعثة مرده تزايد المخاطر على دبلوماسيها وأنه قد تتم مراجعة تمثيلها الدبلوماسي في ليبيا.

قالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية اليوم الثلاثاء إن سيول نقلت مؤقتا العاملين بسفارتها لدى طرابلس إلى تونس بعد هجوم شنه مسلحون هذا الأسبوع أسفر عن مقتل اثنين من حراس السفارة الليبيين.

وأضافت في بيان أن اثنين من العاملين بالسفارة وأحد الأقارب نقلوا جوا إلى تونس من العاصمة الليبية. وسيواصل مكتب مؤقت تقديم الخدمات القنصلية إلى 32 مواطنا كوريا جنوبيا ما زالوا في ليبيا.

وكان مسلحون أطلقوا النار على السفارة الكورية الجنوبية في طرابلس يوم الأحد وقتلوا اثنين من الحراس المحليين وأصابوا آخر. ولم يسقط ضحايا بين الكوريين الجنوبيين.

وقالت الوزارة إن القرار بنقل البعثة اتخذ جراء تزايد الخطر على دبلوماسييها وإنها ستراجع في وقت لاحق إمكانية إعادة التمثيل الدبلوماسي في طرابلس.

وكانت كوريا الجنوبية واحدة من الدول القليلة التي ما زالت لها سفارة في طرابلس.

ومنذ سقوط معمر القذافي عام 2011 تعاني ليبيا صراعا بين حكومتين متوازيتين، ويهاجم مسلحون من كلا الطرفين بلدات واقعة تحت سيطرة الطرف الآخر.

فرانس 24 / أ ف ب

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: