هادي يسحب سفير بلاده لدى طهران في خطوة أولى لقطع العلاقات مع إيران

نقلت شبكة الأناضول عن مصدر في الرئاسة اليمنية، أنّ الرئيس عبد ربه منصور هادي، أمر،اليوم الخميس، بسحب سفير بلاده لدى طهران “على وجه السرعة”.

و أفاد المصدر الذي فضّل عدم الكشف عن هويته، إن “الرئيس هادي الذي يقيم في الرياض، وجه بسحب سفيره لدى طهران على وجه السرعة”.

هذا و لم يصدر حتى الساعة أي بيان رسمي عن السلطات الرسمية اليمنية بشأن ذلك، كما لم يصدر اي تعقيب فروي من السلطات في طهران، حول الموضوع ذاته.

و يذكر أنّ هادي كان قد وجّه تهما لإيران بدعم جماعة “أنصار الله” الشيعية المعروفة بـ”الحوثي” و الانقلاب على الشرعية في البلاد.

و في تصريحات نشرتها له وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، اليوم الخميس، قال وزير الخارجية اليمني، رياض منصور، إن حكومته “تدرس قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران”.

هذا و يشنّ طيران التحاف منذ 26 مارس الماضي حملة واسعة تحت اسم “عاصفة الحزم” ضدّ تمرّد الحوثيين على السلطة الشرعية في البلاد، حيث استهدف طيران التحالف العربي غارات على أهداف عسكرية لجماعة الحوثي و مخازن للأسلحة و استهدف أيضاالقوات الموالية للرئيس اليمني المخلوع، علي عبد الله صالح، المتحالف مع الحوثيين.

مع الإعلان عن نهاية عاصفة الحزم في 21 ماي الجاري، بدء التحالف في عملية “إعادة الأمل” في اليوم التالي، بهدف استئناف العملية السياسية في اليمن، و تأتي عملية “إعادة الأمل”  متزامنة مع تواصل التصدي بالغارات الجوية للتحركات و العمليات العسكرية لمليشيا الحوثي وو قطع امدادات السلاح عنهم.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: