هجمات لملثّمين ضد محلات عربية وتركية بفرانكفورت تنتهي بفرار منفذيها

هاجم نحو أربعون ملثما محطة للمسافرين في مدينة فرانكفورت الألمانية، و قاموا بتخريب عدد من واجهات المحلات العربية و التركية في المنطقة كما ألقوا زجاجات حارقة على قوات الأمن.

و قال مصدر أمني ألماني أنّ قوات الأمن تمكنت من السيطرة على الوضع بعد هجوم مباغتلعصابة من الملثمين على محطة المسافرين، و أوضح المصدر أن الملثمين اشتبكوا مع قوات الأمن و ألقوا على أفرادها زجاجات حارقة، ثم توجهوا إلى شارع ميونيخ حيث المحلات العربية و التركية و قاموا بكسر واجهاتها و رمي زجاجات حارقة عليها.

و أضاف نفس المصدر أن التدخل السريع لقوات الأمن التي تفاجأت بالهجوم غير المتوقع، سمح بتجنب تسجيل خسائر كبيرة في المنطقةلكن دون اعتقال منفذي الهجمات.

و يأتي هذا الهجوم قبل يوم من مظاهرة مناهضة للإسلام في مدينة دريسدن شمالي ألمانيا دعت إليها حركة “أوروبيون وطنيون ضد أسلمة الغرب” (بيغيدا) المناهضة للإسلام.

هذا و أثارت هجمات باريس إضافة لهجمات اليوم الأحد بفرنكفورت المخاوف من زيادة الدعم لحركات عنصرية مناهضة للمهاجرين العرب و المسلمين مثل حركة “بيغيدا” المعادية للإسلام.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: