هذا ما فعلته والدة الطفل المقتول ياسين في أول أيام عيد الفطر

هذا ما فعلته والدة الطفل المقتول ياسين في أول أيام عيد الفطر

[ads2]

تداول رواد الموقع الاجتماعي الفايسبوك صورة مؤثرة تم اقتطافها اول ايام عيد الفطر، وتجسّد قبر الطفل المقتول ياسين وقد وضعت والدته فوقه لباسا تقليديا اختارته ليكون له ثوب العيد الذي لن يلبسه بعد ان حرمه القاتل شلانكا من فرحة حياة ما زال لم ينعم بها بعد..

وللتذكير فإنّ الطفل المغدور ياسين الذي كان يبلغ من العمر 4 سنوات ، قتل في شهر ماي الماضي من قبل مجرم يلقب  بـ”شلانكا”، وهو رقيب بالجيش الوطني،  يبلغ من العمر 25 سنة حيث تعمد اختطافه ومن ثم ذبحه والقاء جثته بأحد الاحياء بجهة حي هلال بالعاصمة..

[ads2]

اخبار الجمهورية

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: