هكذا علق عرّاب الثورات المضادة ”ضاحي خلفان” على حرائق إسرائيل

هكذا علق عرّاب الثورات المضادة ”ضاحي خلفان” على حرائق إسرائيل

علّق نائب قائد شرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان، بتغريدات متناقضة حول الحرائق الضخمة التي أتت على مناطق شاسعة في “إسرائيل”.

خلفان أظهر تارة تشفّيه من الحرائق، وأنها جاءت انتقاما لمنعهم مساجد القدس من الصدح بالأذان، وفي تارة أخرى دعا لعدم الشماتة بالإسرائيليين.

وقال في تغريدات على “تويتر”: “حريق متعمد كما قال نتنياهو، يا ليته يدرك ضرورة أن يعقل ويعامل الإنسان الفلسطيني معاملة إنسانية، واحد فقط ربما أشعل شجرة وعمل كل هذا…واحد!!”.

وأضاف: “لا تفرحوا على مأساة بشر أيا كان دينهم، إسلامنا دين رحمة لا شماتة”.

وتابع: “نتنياهو ولد عمنا، وإسرائيل دولة عظمى”.

ورفض خلفان وصف “إسرائيل” بالمحتلة، مؤكدا أن لها حق في المنطقة العربية، متابعا: “لهم حق في أن يكون لليهود بقعة في الأرض العربية.. وين ما أدري”.

إلا أنه عاد وأظهر شماتته من إسرائيل، مسقطا كلامه السابق، حيث قال: “منعت أذان صلاتنا فتحرقت وصلتها نيران الحريق الهائل”.

كما شكر ضاحي خلفان تركيا على إرسالها طائرات إطفاء للمشاركة في إطفاء الحرائق، مغردا: “نحيّي تركيا على فزعتها لليهود، فالإنسان تختلف معه في الدين، ممكن، لكن لا خلاف في الإنسانية، أفندم أردوغان متشكمرم”.

وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: