هكذا وضعت سامية مولودها على متن طائرة نوفال آر

حدث استثنائي شهدته احدى رحلات شركة الطيران الجديد التونسية (نوفال آر) المتجهة من جربة إلى باريس بعد ولادة سيدة كانت على متن الطائرة.

[ads2]

وأوضحت مديرة التسويق بـ ‘نوفال آر’ في برنامج أحلى صباح على موزاييك اليوم الإثنين 7 سبتمبر 2015 إيمان الكعبي أن المسافرة وتدعى سامية صرحت بأنها كانت حامل في شهرها السادس ووقعت على وثيقة في الغرض، مشيرة إلى أن الإجراءات المعمول بها في شركة الطيران الجديد تسمح بركوب النساء الحوامل على متن طائراتها إلى حدود الشهر السادس.

ولكن تبين فيما بعد أن المرأة غامرت بركوبها الطائرة وأنها كانت حامل في الشهر التاسع، وقد أسرت للمرأة التي كانت جالسة بجانبها بأن لديها بعض علامات الولادة…

وبعد أن أصبح الأمر جديا بتكرر آلام ما قبل الولادة اضطرت لإخبار قائد الطائرة ولحسن حظّها كانت توجد من بين المسافرين قابلة أعانتها على الولادة ليأتي إلى هذه الدنيا مولودها بسلام وقد اختارت له من الأسماء ”مجد”.

الحظ الذي حالف مجد لم يتوقف عند هذا الحد لأن مسافرة أخرى أمدته بملابس ظهر بها في الصور التي نشرها عدد من أفراد طاقم الطائرة على وسائل التواصل الإجتماعي.

[ads2]

وأكدت المسؤولة بالشركة أن نوفال آر قررت اهداء سفرات مجانية لمجد إلى حين بلوغه سن الرشد.

وفي المقابل دعت النساء الحوامل إلى عدم النسج على منوال السيدة سامية التي كانت محظوظة هي ومولودها وأن الأمر كان بمثابة المعجزة التي لا نضمن أن تتكرر دائما.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: