هل أصبحت تونس أكثر فسادا أخلاقيا من فرنسا !!!..القضاء الفرنسي يمنع عرض فلم تونسي لخدشه للحياء العام

هل أصبحت تونس أكثر فسادا أخلاقيا من فرنسا !!!..القضاء الفرنسي يمنع عرض فلم تونسي لخدشه للحياء العام

[ads2]

قررت محكمة فرنسية اليوم منع عرض فيلم “حياة أديل” للمخرج السينمائي الفرنسي التونسي عبد اللطيف كشيش والفائز بالسعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي عام 2013.

وقد صدر هذا الحكم القضائي لفائدة جمعية فرنسية محافظة رفعت دعوى قضائية ضده طالبت فيها بمنع التأشير لهذا الفيلم بسبب مقاطع إباحية يتضمنها هذا الفيلم، بحسب وكالات الاخبار الفرنسية.
يشار إلى انه تم في وقت سابق من العام الحالي في فرنسا إصدار قرار في حقه يتم بمقتضاه عدم مشاهدته لمن هم دون 12 عاما. كما تم منعه من العرض في القاعات التونسية.
وقد تفاجأ مراقبون بالوسط الثقافي والإعلامي الفرنسي بهذا الحكم القضائي متسائلين عما إذا كان الأمر مؤشرا على عودة قضايا خدش الحياء والمس من الأخلاق في المجتمع الفرنسي المعاصر.
وتحصّل فيلم حياة أديل على جوائز عديدة منها 4 جوائز من النقاد الأمريكيين واحتل المرتبة الأولى كأفضل فيلم أجنبي في الولايات المتحدة الأميركية.
ويتطرّق الفيلم الفرنسي لقصة حب مثلية تجمع بين فتاتين ويتضمن مشاهد جريئة ذهب البعض الى تصنيفها في خانة الأفلام الإباحية.

فهل أصبحت تونس أكثر فسادا أخلاقيا من فرنسا !!!…

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: