هل هو الخوف من أن يُصدم الشعب بحقيقة جرائم نظام بن علي…إنقطاع الصوت و الصورة في بثّ “الوطنيّة” لجلسات الضحايا

هل هو الخوف من أن يُصدم الشعب بحقيقة جرائم نظام بن علي…إنقطاع الصوت و الصورة في بثّ “الوطنيّة” لجلسات الضحايا

 أعلنت التلفزة الوطنية في بلاغ لها مساء اليوم الخميس 17 نوفمبر عملية التصوير التلفزي والإنتاج لجلسة الأولى العلنية لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان تكفلت بها هيئة الحقيقة والكرامة
وأوضحت، على اثر تسجيل بعض من الانقطاعات على مستوى الصوت والصورة اثناء البث المباشر، أن دور التلفزة التونسية إقتصر على البث المباشر للشارة التي توفرها شركة انتاج تلفزي خاصة لكافة القنوات التلفزية التي أبرمت اتفاقية مع الهيئة
وجددت التلفزة التونسية إعتذارها لمشاهديها داخل الوطن وخارجه عن هذا الخلل والاضطراب على مستوى البث الخارج عن نطاقها مشيرة أنها ستعمل بالتنسيق مع الهيئة على ضمان بث بقية الجلسات بالجودة التقنية المطلوبة.
و انطلقت عبر مواقع التواصل موجات سخرية من هذا الانقطاع الحاصل حيث استطاعت القناة الوطنية تأمين نقل مباشر لمباريات كرة القدم من كافة جهات البلاد و عجزت عن ذلك من منطقة سيدي بوسعيد حيث تجري هيئة الحقيقة و الكرامة أولى جلسات الاستماع العلنية لضحايا نظام بن علي الاجرامي.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: