هيبة الدولة مجدّدا في التسلّل، الحكومة تفرج عن روسيين متّهمين في قضية التجسس على تونس بدعوى الحصانة الدبلوماسية

هيبة الدولة مجدّدا في التسلّل، الحكومة تفرج عن روسيين متهمين في قضية التجسّس على تونس بدعوى الحصانة الدبلوماسية

أكّدت آخر النتائج التي توصّلت إليها التحقيقات في قضية التجسس الروسي على تونس أن الدبلوماسيين المتورطين في عملية التجسس و استقطاب تونسيين يعملان بمراكز الحالة المدنية هما مايكل ساليكوف MICHAEL SALIKOV المسؤول بالمركز الثقافي الروسي و كايامران راسيم اغلي راجيموف KAYAMRAN RASIM OGLY RAGIMOV.

و قد وقع الإفراج عنهما لتمتعهما بالحصانة الدبلوماسية فيما تم إصدار بطاقات إيداع بالسجن ضد التونسيين 4 المتواطئين معهما.

اجراء دفع عديد التونسيين للتساؤل حول هشاشة و ضعف حكومة نداء تونس و صمتها أمام الضرر الأجنبي الذي يطال مؤسّسات الدولة على اختلاف قطاعاتها.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: