واشنطن تحذر رعاياها بالعالم من التعرض لهجمات

حثت الخارجية الأميركية مواطنيها في الخارج على توخي أقصى درجات الحذر، واتخاذ الخطوات الملائمة لزيادة وعيهم الأمني بعد الهجمات التي شنها من سمتهم “مسلحين متطرفين” في الآونة الأخيرة كما قالت.

وجاء في مذكرة لوزارة الخارجية الأميركية أنها “ما زالت قلقة من التهديدات المتواصلة للقيام باعتداءات إرهابية ومظاهرات وأعمال عنف أخرى ضد رعايا ومصالح للولايات المتحدة في الخارج”.

وباستمرار تحدّث الوزارة هذا التحذير العالمي المخصص لرعاياها في الخارج. ولم تشر الصيغة التي نشرت مساء الجمعة علنا إلى الهجمات التي وقعت في فرنسا.

وأوضحت الخارجية الأميركية أن “المعلومات الحالية تشير إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية والمنظمات التابعة له ومجموعات  أخرى تخطط لشن هجمات  ضد مصالح أميركية وغربية في أوروبا”.

كما جاء في المذكرة أن “معلومات ذات مصداقية تشير إلى أن مجموعات إرهابية تسعى أيضا إلى مواصلة شن هجمات ضد مصالح الولايات المتحدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”.

ومن بين التنظيمات التي وردت أسماؤها في المذكرة تنظيم الدولة وحزب الله وتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وتنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي ينشط في اليمن.

المصدر : وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: