وحدات الحرس الوطني تلقي القبض على 4 مراهقين ينتمون إلى تيار لعبدة الشيطان متكون من 201 منخرط !

وحدات الحرس الوطني تلقي القبض على 4 مراهقين ينتمون إلى تيار لعبدة الشيطان متكون من 201 منخرط !

المكان : معتمدية الصخيرة ، حيث توفرت معلومات تفيد ان بعض التلاميذ في مؤسسة تربوية بالجهة تم إستقطابهم من طرف ما يسمى بعبدة الشيطان (Satanisme) فعلا. و بعد مراجعة النيابة العمومية بصفاقس اذنت لفرقة الابحاث و التفتيش للحرس الوطني بالمحرس بالتقصي عن هذا الموضوع الذي كنا قد سمعنا عنه في تونس منذ ايام في هجة المروج. و قد قامت قوات الحرس بالتحري عن القصة بحرفية و ذكاء شديدين حيث تم إستدراج التلاميذ بطريقة لا تجلب الإنتباه و التحري عن الافراد المنتمين إلى هذا التيار. و بعد حصر الشبهة في افراد معينين، وقع إعلام المندوب الجهوي للطفولة و اولياء التلاميذ و المندوبية الجهوية للتربية بصفاقس ليبدأ التحقيق مع المشتبه بهم في الإنتماء إلى “عبدة الشيطان”.


وبعد التحري مع تلميذتين لم يتجاوز عمر كل منهما 14 سنة و تلميذين لم يتجاوز عمرهما 16 سنة افادت نتائج التحريات (حسب إعترافات المستجوبين) إلى انه هنالك تقريبا قرابة ال 200 منخرط في هذه ـ الديانة ـ كما كانوا يسمونها من مختلف انحاء الجمهورية. كما ان التحريات تفيد ان الإستقطاب يتم على شبكة الفايسبوك ليلا .
وايضا حسب التحريات، الولايات التي تم التواصل فيها مع تلامذة في خصوص عبدة الشيطان هي : تونس ، نابل ، ڨابس ، صفاقس ، و الغريب ان التلاميذ الذين وقع التحري معهم في صفاقس هم من ابرز التلاميذ الناجحين في المستوى الدراسي و قد عبروا عن ندمهم امام اوليائهم لوقوعهم ضحايا لهذه الترهات الدخيلة عن بلادنا و الذي يستعمل اصحابها اساليب قذرة تشمل الإغراأت و الترهيب و هو الشئ الذي يتطلب تدخل كافة الاطراف من وزارة التربية و المجتمع المدني و كل عائلة تخاف على فلذات اكبادها للحد و القضاء على هذه الظاهرة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: