وزارة الشؤون الدينية تدعو الى التثبت قبل نشر “أخبار زائفة” بخصوص موسم الحج

[ads2]

دعت وزارة الشؤون الدينية، الأربعاء، في بلاغ لها إلى “ضرورة التثبت والتروي قبل الإدلاء أو نشر أخبار زائفة حول موسم الحج وذلك مراعاة لمشاعر المواطنين المقبلين على أداء هذه الفريضة” .

[ads2]

وأكدت الوزارة، في بيان، أنها تحتفظ لنفسها بحقّ التتبع قضائيا وعدليا ضد كلّ من يعتمد مغالطة الرأي العام ونشر الأخبار الزائفة والإدعاء بالباطل في ما يتعلق بعملها، وذلك تبعا لما تمّ ترويجه عبر بعض وسائل الإعلام والاتصال من قبل النقابة العامة للشؤون الدينيّة وكاتبها العام (عبد السلام العطوي) من أخبار زائفة وأرقام ونسب مائوية لا أساس لها من الصحّة من شأنها ” تضليل الرأي العام وإرباك عمل الوزارة في ما يتعلّق بتنظيم موسم الحج لهذه السنة “، حسب نص البيان.

وأضافت الوزارة أن ” التأخير الذّي حصل في إصدار قائمات الحجاج لهذه السنة ناتج عن تعمّد النقابة العامة للشؤون الدينيّة وخصوصا الكاتب العام دعوة الوعّاظ بالمعتمديات إلى حجب قائمات الحجيج وما يثبت أقدميّتهم عن الوزارة وعدم التعامل معها بأيّ شكل من الأشكال في هذا الملف بما يعني ارتهان مصالح المواطنين المقبلين على أداء هذه الفريضة الدينيّة لمطالب مهنيّة نقابيّة لا علاقة لهم بها.”

[ads1]

من جهة اخرى أكدت وزارة الشؤون الدينية أنّ قائمات الحجيج الــتي تمّت إحــالتها إلى الــولايات وإلى الإدارات الجهويّة للشؤون الدينيّة تمّ إعدادها عن طريق منظومة الكترونيّة دقيقة تعتمد الأقدميّة في تقديم الترشحات.

ولاحظت الوزارة، في ذات السياق، أنه تمّت دعوة المعنيين إلى القيام بالفحوصات الطبيّة من 16 ماي إلى 03 جوان 2016 في كلّ معتمديّات الجمهورية، وأن العملية جارية بصفة عادية، علما بأنّه تمت دعوة المواطنين الذّين تبيّن لهم عدم إدراجهم في القائمات إلى تقديم وصولات الترشّح للسّنوات السابقة التّي تفيد أقدميتهم إلى الإدارات الجهويّة لتتّم دراسة وضعياتهم حالة بحالة وتصحيحها إن ثبت الخطأ.

واعتبرت الوزارة في بيانها أن حديث عبد السلام العطوي، الكاتب العام لنقابة الشؤون الدينية، في وسائل الإعلام وفي بياناته عن منظومة الحجّ وعن وجود إخلالات ” لوجستية” وتقنيّة بها ،”حديث غير ذي معنى باعتبار أنّ هذا الموضوع لا علاقة له به من قريب ولا من بعيد، فضلا عن اتهامه المجاني للوزارة بالتلاعب بحقوق الــمواطنين وادعائه باطلا تدخّل أحزاب سياسيّة في ضبط قائمات الحجيج”، مؤكدة أنه ليس للعطوي أية علاقة بالوزارة بعد إنهاء تكليفه.

[ads1]

وكان العطوي أكد صباح الاربعاء في ندوة صحفية، أن نقابة الشؤون الدينية تقدمت بقضية استعجالية يوم أمس لدى المحكمة الادارية لإيقاف تنفيذ قائمات حجيج 2016 ، موضحا أن هذه القائمات الصادرة يوم الاثنين الماضي “احتوت العديد من الاخلالات والتجاوزات الكارثية وتسببت في حرمان من لهم الاولوية في الحج ووضع أسماء أخرى لم تتحقق فيهم شروط الأقدمية”، حسب رأيه.

وحسب العطوي فإن نسبة هذه التجاوزت فاقت الـ 40 بالمائة بأغلب الجهات وبلغت حتى 80 بالمائة في بعض الجهات الأخرى.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: